أبرز العوامل المؤثرة على أسعار العقارات

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

عند شراء العقارات، سواءً بغرض السكن أو بغرض الاستثمار، يجب الانتباه لعدة عوامل قد تؤثر على قرارك، لأن هناك من الأسباب ما يرفع من سعر العقار ومنها ما يخفض سعره. معرفة هذه العوامل مفيدة للمشتري كي يتحين الفرص، وللبائع كي يفوز بأفضل الصفقات. ومن هذه العوامل ما هو متعلق بالعقار ذاته، ومنها ما هو متعلق بالأحوال والمواسم في كل بلد.

أهم العوامل التي تؤثر في سعر العقار

موقع العقار:

يؤثر موقع العقار في انخفاض سعره أو ارتفاعه، فمثلًا العقارات في الشوارع الرئيسية والأحياء المخدومة و المواقع المميزة ترتفع كثيرا أسعارها، بعكس العقارات الموجودة في شوارع جانبية أو أحياء قريبة من ورش أو مصانع أو في أحياء لم تصلها الخدمات الأساسية. كما تؤثر إطلالة العقار وواجهته كذلك على سعره، كالإطلالة على البحر أو الحدائق، وهل العقار في الواجهة أم خلفي .كذلك العقارات فى المدن الجديدة والمجمعات السكنية (الكومباوندات) قيمتها تكون أعلى كثيرا من المناطق القديمة.

الخدمات الرئيسية:

ترتفع قيمة العقارات التي يصلها الماء والكهرباء، وكذلك العقارات القريبة من المدارس، والأسواق، والجامعات، والأماكن المشهورة ووسائل المواصلات، ويؤثر وجود هذه الخدمات على ارتفاع سعر منطقة كاملة وبالعكس، العقارات المتواجدة بعيدًا عن الخدمات الرئيسية تنخفض أسعارها.

مساحة العقار:

وهذا مما لا شك فيه أن حجم العقار يؤثر في سعره، فكلما كبرت المساحة وزاد عدد الغرف زادت قيمة العقار والعكس، كلما كان العقار صغيرًا قل سعره.

حالة العقار:

العقارات تتأثر كثيرًا بحالة التشطيب، كلما كان التشطيب من ديكورات ودهانات وبنية تحتية ممتازًا رفع ذلك من قيمة العقار كله، مقارنةً بسعر عقار آخر في نفس المنطقة ونفس المساحة ولكن نصف تشطيب أو تشطيب أقل جودة. وكذلك العقارات الجديدة قيمتها تكون أكثر من عقارات قديمة تم السكن فيها عدة مرات –باستثناء المناطق ذات الخلفية التاريخية فقد يكون لها تسعير خاص-.

العرض والطلب:

مثل أي سلعة أخرى في السوق تتأثر العقارات كثيرًا بحالة العرض والطلب، فكلما زاد الطلب وقل العرض زادت الأسعار وبالعكس، فلذلك يُنصح المشتري بتحين أوقات ركود السوق أو زيادة العروض.

الأوضاع الاقتصادية والسياسية:

بالطبع تتأثر قيمة العقارات بالوضع الاقتصادي للدول والأفراد، فالوضع الرديء يؤدي للركود وانخفاض الأسعار، والوضع المنتعش يرفع أسعار العقارات، كما أن ثبات الدخل للأفراد يجعلهم قادرين على الشراء مما يرفع من الأسعار. أما الحالة السياسية فتؤثر تأثيرًا كبيرًا ومباشرًا على العقارات، فتدهور الأوضاع السياسية وعدم الاستقرار يتبعه عدم استقرار سوق العقارات بالتبعية، فنجد ارتفاعًا مفاجئًا يتبعه انخفاض مفاجئ.هكذا استعرضنا في هذه المقالة أبرز ما يؤثر على سعر العقار، ولا شك أن لكل عقار حالته الخاصة، ولكن معرفة هذه العوامل يساعد البائع والمشتري في الفوز بأفضل صفقة.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin