فيمَ يختلف الرجل والمرأة؟

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

منذ بداية الزمان وإلى أن تنتهي الدنيا الرجل والمرأة عالمان مختلفان من الدماغ إلى الهورمونات، المواقف، التصرفات، الإدراك والتمييز. ولكن المشكلة ليست في الاختلاف السيكولوجي بين الرجل والمرأة ولكن في عدم معرفتنا لذلك الاختلاف. فالرجال يتواجهون والنساء يتعاونّ يحتاج الرجال للسلطة فيما تحتاج النساء للتوافق والتناغم. يحكم الرجال على بعضهم البعض وفقاً لنتائج أعمالهم، أما النساء فيحكمن على بعضهن البعض بحسب الوسائل المستخدمة للوصول إلى الأهداف.

اختلاف طريقة الوصول للنجاح بينهما

والمجتمع بالنسبة لتفكير الرجل مجتمعاً هرمياً ولكي يبقى في أعلى الهرم فعليه النجاح في كل أمور الحياة، ونراه يحاول أن يحقق النجاح بمفرده وذلك بعدم طلب المساعدة فهو يعتبر طلب المساعدة دليل على الضعف وتضعه في المرتبة السفلى. مثال على ذلك: “كم من مرة تكون الزوجة مع زوجها في السيارة ذاهبين إلى مكانٍ ما، وأثناء ذلك يضلّ الزوج الطريق ويبقى يلف ويدور في نفس المنطقة لفترة محاولاً العثور على العنوان”.يستمر في ذلك ولا يتوقف عن المحاولة، يبذل كل ما بوسعه للاهتداء إلى العنوان الصحيح وبدون أية مساعدة خارجية، كم مرة حصل ذلك؟ أليس المنطق والعقل يقولان إن أفضل ما يمكن للرجل فعله هو الكف عن المحاولة وإيقاف السيارة وسؤال أحد المارة أملاً في الاهتداء؟ ألا يوفر ذلك عليه الكثير من العناء والوقت؟! إذن لمَ لا يقوم الرجل بذلك؟”  طبيعة الرجل تختلف عن طبيعة المرأة في التفكير والتصرف وهي التي تدفعه إلى المحاولة والاستمرار فيها وعدم السؤال.كذلك مجتمع المرأة هرمي أيضاً، إلا أن تلك الهرمية ليست هرمية القوة والإنجازات مثلما عند الرجل، بل إنها هرمية الصداقة والمودة والعلاقات الاجتماعية. والمرأة في مجتمعها الخارجي تهتم أيضاً بالإنجازات والنجاح وعدم الفشل مثل الرجل، إلا أن تحقيق ذلك ليس هو الهدف الأساسي عندها ولا تركز عليه دائماً، وطريقة تحقيقها لذلك هو الحوار والمتابعة وليس الصراع والمنافسة الطاحنة مثل عالم الرجل.

اختلافات سيكولوجية عامة

  •  قابلية الحدس عند المرأة أعلى من الرجل.
  •  طبيعة المرأة هي تقوية أواصر العلاقة وتطويرها بشكل أكبر مما عند الرجل.
  •  رد فعل المرأة يختلف عن الرجل عند التعامل مع الجهد والتعب وحتى في الشكاوي.
  •  الرجل لا يحمل صفات الذكورة فقط ولا المرأة تحمل صفات الأنوثة فقط، فلكل منهما لديه الكثير من صفات الذكورة والأنوثة إلا أن التوازن مطلوب.
  • في المواقف التي تسبب التوتر العصبي المرأة تثرثر أما الرجل فينسحب.

اختلافات في الطبائع والتفكير

  • ينظر الرجل إلى العالم الخارجي من منطلق التركيز، بينما تنظر المرأة إلى نفس العالم من منطلق التوسع.
  •  يتميز أسلوب التفكير عند الرجل بربط الأمور ببعضها البعض بشكل حلقات متواصلة، وهكذا وبطريق التدرج يقوم الرجل برسم صورة واضحة للموضوع الذي هو بصدده. بينما يتميز أسلوب التفكير عند المرأة بالتوسع، وهذا الأسلوب هو عبارة عن رسم صورة كاملة للموضوع في البداية وذلك عن طريق الحدس. بعد ذلك تقوم المرأة بمحاولة اكتشاف كل الأجزاء المتعلقة بذلك الموضوع ومن ثم تقوم بربطها ببعض.
  •  يتعامل الرجل مع مشاكله اليومية بصمت، أما المرأة تحاول أن تجد من تثق به وتبدأ الحديث مطولاً ومفصلاً عن مشاكلها. فهي تتعامل مع مشاكلها اليومية بالكلام.
  •  يفكر الرجل بصمت، وتفكر المرأة بصوت مسموع.
  •  طلب المرأة من الرجل بالنسبة له معناه أنها تثق به، أما الإلحاح فمعناه أن المرأة لا تثق به والمرأة قد لا تفهم هذا الفرق بين طلب المساعدة والإلحاح.
  •  تحتاج المرأة للتفهم والاحترام والرعاية والاهتمام، ويحتاج الرجل إلى الثقة والقبول والتقدير.

اختلاف في الحياة العملية

  • في الحياة المرأة تعيش والرجل يعمل.
  • دماغ الرجل متخصص ودماغ المرأة أكثر ترابطاً.
  • نظرة الرجل محدودة ومباشرة، ونظرة المرأة شاملة.
  • الرجل يسخر من التفاصيل فهو يقول والمرأة تروي، وهي بطلة العالم في الأسلوب غير المباشر.
  • المرأة تعرف ما يجري والرجل يعرف موقعه.
  • المرأة تتقن العطاء والرجل يتقن التلقي.
  • المرأة تهتم بالناس والرجل بالأشياء.
  • الرجل يصمت عندما يشعر بالضيق والمرأة تحتاج أن تتكلم عن سبب ضيقها.

خمسة أسرار حول كيفية طلب المرأة مساعدة الرجل دون مضايقته

1. التوقيت المناسب.2. عدم الإلحاح بالطلب.3. الإيجاز في الطلب بدون ذكر أسباب لتبرير احتياجك. كثرة الأسباب تزيد من عناد الرجل.4. المباشرة. مثال على ذلك: “المباشر: هلا جلبت الخضار من السيارة؟  “الغير مباشر: الخضار في السيارة”.5. اختيار الألفاظ الصحيحة. استعمال “هلا أو أي كلمة عامية مشابهة وتؤدي نفس الغرض بدلاً من “هل يمكنك”  كونها تعطي إيحاء بعدم الثقة في إمكانياته ويشعر كأنه سؤالين، إن كان يستطيع القيام بذلك، والثاني طلب المساعدة.وخلاصة القول لعل د. جون جراي بسّط فكرة هذا الاختلاف بقوله “الرجال من المريخ والنساء من الزهرة” وهو عنوان لكتابه الذي أظهر فيه كيف أن المرأة والرجل مختلفان، ويتلاشى سوء الفهم بعد أن يعرف كلاً من الرجال والسيدات الفوارق التي بينهما.المصادر:سيكولوجية الرجل والمرأة – د. طارق كمال النعيمي.الرجل والمرأة أسرار لم تنشر بعد – ألين ويلر.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778