هل يمكن التخلص من الذكريات المؤلمة؟

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

هل تطاردك ذكريات مؤلمة وسيئة؟ آن وقت التخلص منها ، الوقت المثالي للتخلص من ذكريات الماضي هو الآن وأنت تستطيع فعل ذلك إن امتلكت إرادة حقيقية، لا شئ مستحيل مع التصميم والإرادة، هذه الخطوات البسيطة  تمكنك من التحرر من براثن الماضي.

حاول أن تنسى أو تسامح الشخص الذي تسبب في هذه التجربة السيئة. عليك أن تتعلم التحكم في مشاعر الحزن لا أن تتركها تتحكم فيك، لكن لا يمكن تحقيق ذلك إلا من خلال النسيان والتسامح.

خطوات عملية للتخلص من ذكريات الماضي السيئة

ركز على الأشياء الإيجابية في حياتك. كل واحد منا لديه الكثير من النعم والجوانب الإيجابية في حياته ، علينا فقط أن نشعر بالامتننان لكل النعم الموجودة ونشكر الله عليها دائما. 

تعلم كيف تهتم  بالآخرين وحاول مساعدة شخص محتاج ستشعر حينها بالرضا عن نفسك، وترى أنك لست وحدك فالجميع يواجهون مشاكل في الحياة. وتحدث بصراحة عن مشاعرك مع الآخرين، إن مشاركة ودعم الأقارب والأصدقاء من شأنها أن تساعدك في التغلب على القلق والحزن.

افعل الأشياء التي تستمتع بها في الحياة،  إذا كانت هذه الأشياء تجعلك تشعر بالرضا عن نفسك فافعل ذلك ، ولكن ضع في اعتبارك أنه يجب أن تكون في صحة جيدة ، واتبع نظاما غذائيا صحيا ومارس هوايتك المفضلة. ضع في اعتبارك أن عواطفنا تتأثر سلبيا بطريقة حياتنا غير الصحية، وتذكر أن العقل السليم في الجسم السليم.

تقبل عيوب الآخرين، تذكر أنه لا أحد مثالي، بما في ذلك أنت. إذا كان شخص ما قد أزعجك في الماضي ضع نفسك مكانه وفكر في طريقة رد فعلك.

فكر في تحقيق شيء ما .. تحقيق إنجازات في الحياة يفيدك جدًا للتغلب على الأفكار والخبرات السلبية.

حاول ألا تسترجع أحداث الماضي في ذهنك وأبق نفسك مشغولا دائما ولا تكن وحيدا، استرجاع التفكير في الأحداث مرة أخرى يجعلك تعيشها مرة ثانية في خيالك وكلما استرجعتها ستشعر بنفس الألم والحزن ، لا داعي لذلك وكلما بدأ عقلك في تذكر الماضي أشغل نفسك بعمل شئ آخر.

تجنب الأشياء والأماكن التي تجعلك تتذكر شيئا سيئا ، باتباع هذه الطريقة ستبدأ ذاكرتك في التركيز عل الأمور الأكثر أهمية في حياتك، وسوف تعمل الذاكرة على استبدالها ولن يستدعي عقلك تلك الذكريات إلا فيما ندر، لذلك تجنب التفكير في الأمور المزعجة قدر الإمكان حتى تفقد الذكرى السيئة  قوتها وتتلاشى تدريجيا.

ركز على التفكير في الذكريات السعيدة  في بعض الأحيان نواجه صعوبات يصعب نسيانها، إذا وجدت نفسك تتحدث عن ذكريات سيئة كثيرًا ، فدرّب عقلك على التحول إلى ذكريات سعيدة . لا تعطي الذاكرة السيئة الفرصة لتغيير حالتك المزاجية أو تجعلك تشعر بالقلق ؛ عندما تخطر على بالك الذكريات المزعجة ، حوّل تفكيرك إلى تذكر الذكريات السعيدة

تعلم مما مضى ، مهما كانت التجارب التي مررت بها سيئة  يمكنك أن تتعلم شيئا. منها ، قد يستغرق الأمر وقتًا طويلاً لإدراك ما تعلمته ، خاصةً إذا كان الحادث جديدًا. ولكن إذا تمكنت من النظر إلى الوراء وترى أنك اكتسبت حكمة من الموقف سوف يزيل امتعاضك بعض الشئ.

تذكر أن التجارب السلبية هي جزء لا مفر منه من الحياة. تجعلنا التجارب الصعبة أقوى ، وتساعدنا على تقدير لحظات السعادة في الحياة. 

الذكريات السعيدة تطرد تلك الحزينة

اصنع ذكريات جديدة سعيدة، ستبدأ الذاكرة السيئة في التلاشي بمرور الوقت بشكل طبيعي. يمكنك تسريع هذه العملية من خلال الاندماج في الحياة وخلق ذكريات جيدة جديدة لملء عقلك. اقض وقتًا في فعل الأشياء التي تستمتع بها مع الأشخاص الذين يجعلونك سعيدًا. كلما زادت ذكرياتك الإيجابية ، كلما قلت ذكرياتك السلبية على المدى الطويل.

انتقل إلى مكان جديد لا يذكرك بما مضى ،أو احجز رحلة إلى مدينة جديدة ، أو كن سائحًا في مدينتك وانتقل إلى حي لا تتذكر فيه أى ذكرى مؤلمة. إذا لم تفضل السفر ، فقم بتغيير روتينك بطريقة أخرى. مثلا بالذهاب إلى مطعم جديد لم تجربه من قبل، أو قم بطهي وجبة صعبة ، أو قم بدعوة جميع أصدقائك لحضور حفل عشاء.

اجعل جدولك اليومي ملئ بالمهام بحيث لا يكون لديك وقت للتفكير في الأفكار السلبية. إذا كنت تميل إلى العزلة  أو قضاء الكثير من الوقت وحدك ، تغلب على تلك النقطة وحاول الخروج مع الأصدقاء أو زيارة عائلتك . اقرأ  كتابا جيدا ، أو مارس هواية جديدة. فكلما قضيت وقتًا في الجلوس دون أن تفعل شيئًا ، زاد احتمال تذكرك للذكريات القديمة. 

ممارسة نشاط بدني جديد ، مثل كرة القدم أو  المواظبة على المشي يوميا. إذا كنت لا تمارس الرياضة ، فهي فرصة لتحدّي نفسك ومشي عدد معين من الأميال كل يوم ، تحدي نفسك جسديًا وسيلة رائعة لتحرير عقلك من الأفكار السلبية. التمرينات الرياضية تتسبب في إطلاق جسمك لهرمون للإندورفين الذي يحسن حالتك المزاجية. 

افعل شيئا جديدا  يمكنك خياطة فستان أو عمل لوحة أو كتابة قصة. صب طاقتك في صنع شيء ما ، ولن يكون لديك وقت للتفكير في ذكريات سيئة.

ابحث عن فرصة  للتطوع . تعد مساعدة الآخرين طريقة رائعة لإبعاد عقلك عن مشاكلك.

ركز على الحاضر والمستقبل ودع الماضي يمضي

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin