10 قرارات سوف تندم عليها بعد 10 سنوات

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

هل اتخذت يومًا قرارًا مهمًا وبعدها شعرت بالندم؟ بالطبع كلنا نفعل ذلك من وقتٍ لآخر، لذا قررنا أن نساعدك ونساعد أنفسنا ونستعرض سويًا 10 قرارات يمكنك أن تتخذها ولكنك ستشعر بالندم الشديد بعد 10 سنوات، لذا إن قرأت هذا المقال أراهنك على أن حياتك في المستقبل ستتغير تمامًا.

ما الـ 10 قرارات التي ستندم عليها بعد 10 سنوات؟

أولًا: فعل الأشياء التي تؤذيك

كل القرارات التي نتخذها ترتبط ببذل الجهد سواء الجهد العضلي أو النفسي، فسواءً كنت تتخذ قرار بشأن العمل أو بشأن أحد علاقاتك أو بتحقيق أحد أحلامك لا بد أن تبذل جهد، أحيانًا نميل للقرارات السهلة أو التي تشبه ما يقوم به الآخرين، على سبيل المثال “الوجبات السريعة” أنت تعلم أنها ليست خيارًا صحيًا، ولكنك أيضًا تعرف أنها الخيار الأسهل وأن ذلك ما يفعله أغلب المحيطين بك، فتكّفر “لمَ لا؟” دعني أخبرك أن مثل هذه القرارات الخاطئة كالوجبات السريعة تتراكم وتكبر حتى تدمر صحتك في المستقبل، اتخاذ قرار الطعام الصحي يحتاج إلى بذل الجهد في التفكير والتحضير والإعداد ولكنه سيوفر عليك أن تؤذي نفسك وتضر بصحتك وحياتك.

ثانيًا: الموافقة على كل شيء:

أحيانًا نسعى لأن نكون لطفاء في أعين الجميع، فنبدأ بالتنازل وبالموافقة على كل شيء، نحمل كل الأعباء التي يلقيها الآخرين علينا، نحاول أن نرضي المحيطين بنا بأي شكل، أعلم أنك تحاول أن تجني الحب، لكن التجارب أثبتت أن هذا الأسلوب غالبًا ما يجعلك ضائعًا تائهًا لا تجد نفسك بين كل المهام التي تقوم بها للآخرين، لن تجني من الموافقة الدائمة سوى الاستغلال واعتقاد الناس أن ما يطلبونه أصبح حق مكتسب لهم، في عشرة أعوام ستجد أنك أهملت نفسك ومتطلبات حياتك وصرت عبد لمتطلبات الآخرين وإن اعترضت ستكون مقصر ويلومونك.

ثالثًا: رفض تطوير النفس

التطور هو سمة الحياة، فحتى الأشياء من حولنا تتطور وتتغير وتصبح أفضل، لماذا ترفض أنت التطور، لماذا ترضى بالوضع الحالي ولا تحاول تغييره، لماذا لا تعمل على نفسك وأهدافك وتطور طموحاتك، صدقني إن ارتضيت بوضعك ولم تحاول التغير ستفاجأ أن الجميع سبقوك بآلاف الأميال وأنت ما زلت في مكانك لا تملك أي شيء ولم تفعل أي شيء.

رابعًا: عدم الاهتمام

أعلم أنك تحب نفسك حين تقول “لا أهتم” ولكن في الحقيقة وفي أعماقك أنت تعلم أنك تهتم، تهتم لمن حولك ولرأيهم بك وتهتم بحياتك ومستقبلك وإلا لما كنت تقرأ هذا المقال، اختر أن تكون مهتم، اختر الحياة.

خامسًا: أن تدع الآخرين يختاروا لك حياتك

من أكبر الأخطاء التي نرتكبها في حق أنفسنا هو أن ندع الآخرين يختارون لنا شكل الحياة التي نعيشها، يختارون لنا مسارنا في الحياة، ماذا نفعل وكيف نفعل ذلك، صدقني مع مرور الوقت ستشعر بالتمرد ولكن حينها لن تتمكن من الاعتراض لأنك أصبحت رهن ما يختاره الناس لك، فرضوا عليك أسلوب حياة معين لن تتمكن من الفرار منه، فرضوا عليك ما تفعله وما تشعر به وحتى ما تقوله وما ترتديه، فكيف لك أن تهرب من هذا الأسر؟

سادسًا: عدم الإتقان

إن كنت تقوم بالأمر فقم به على أكمل وجه، حتى وإن كنت تكره ما تقوم به، لا بد أن تبذل الجهد لكي يخرج هذا الأمر في أفضل صورةٍ ممكنة، فكر في شيءٍ واحد أن عدم الإتقان يبني عنك صورة سلبية ولن يجعلك أبدًا أهلًا للثقة.

سابعًا: الاستسلام

جميعنا يواجه عقبات، جميعنا نواجه الفشل، فماذا لو استسلمنا جميعًا؟ ماذا لو استسلم تسلا مخترع الكهرباء؟ كنا لنعيش جميعًا في ظلامٍ حتى يومنا هذا!! فكر في الأمر، الفشل أو السقوط أو العقبات ليس نهاية العالم، بل هو تحدٍ جديد يجب أن تجتازه وأنت قادر على اجتيازه.

ثامنًا: القلق الزائد

القلق الزائد يمكن أن يتحول إلى الكثير من الأمراض العضوية التي أعلم أنك في غنى عنها، والقلق لن يقدم أي شيء أو حتى يؤخر، فبدلًا من أن تشغل نفسك وتمرضها بلا أي داعٍ، أشغل عقلك عن القلق ولا تركز فيما يرهق عقلك، ودع الأمور تجري كما يريد الله، وتأكد أن اختيار الله دائمًا هو الأفضل.

تاسعًا: الحياة بدون شغف

الحياة تفرض علينا الكثير من الأمور، وبالتأكيد الكثير من هذه الأمور لا يمكننا أن نحبها أو نتأقلم معها، وهو ما يصيبنا بالتعاسة الشديدة، لذا لا تترك نفسك للحياة، لا تترك نفسك بدون أن تجد شغفك وما يمكنه أن يشعرك بالسعادة، لا بأس ببعض الأمور السلبية طالما أن لديك شغف.

عاشرًا: التأجيل للغد

إن كنت من محبي التأجيل فدعني أخبرك أن الغد قد لا يأتي أبدًا، وأن أي تصرف بسيط تقوم به الآن قد يغير مسار حياتك إلى الأبد، لا تؤجل الحياة إلى الغد وأستمتع بكل لحظة.

أخيرًا .. تذكر أن الحياة أقصر من أن نعيشها بندم وأنه يجب عليك أن تحب نفسك وأن تتصرف حيال الأمور التي لا تعجبك، وأن تعتني بصحتك وتحاول تطوير نفسك دائمًا، وأنك قادر على الاستمرار رغم كل شيء، فقط استمع إلى قلبك وتذكر أن مستقبلك يعتمد على قراراتك اليوم.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *