10 نصائح للتعامل مع المدير العصبي في العمل

 

المدير عامل أساسي في نجاح أو فشل أي عمل، والتعامل مع مدير إيجابي متفهّم يخلق بيئة عمل إيجابية، فيها إنتاجية وإنجاز وتحقيق طموحات شخصية وطموحات الإدارة على حدٍ سواء، ولكن إن كنت قليل الحظ وكان مديرك عصبيًا وغاضبًا يجب أن تتبع هذه الاستراتيجيات للتعامل معه.

كيف تتعامل مع المدير العصبي؟

أولًا: تأكد من أنه سيئ

قبل أن تبدأ في التخطيط للتعامل مع مديرك الغاضب والعصبي تأكد أنه كذلك، اسأل نفسك هل هناك سبب لسلوكه أم أن هذه طبيعته الشخصية، قد تفاجئ بأنه يمر بضغط أو بأزمة تجعله يتصرف بسوء –لا أبرر هذه النوعية من التصرفات ولكن يجب أن تتأكد-.راقب مديرك لعدة أيام وحاول أن تلاحظ المتغيرات التي يمر بها وما هي المقدمات لتغير سلوكه ومن ثم قرر هل هو سيئ بالفعل أم لا!

ثانيًا: المحفزات

المراقبة التي تحدثنا عنها في النقطة السابقة ستساعدك في التعرف على الأمور التي تحفز مديرك وبالتالي حاول أن تتجنب هذه الأمور التي تحفزه ويمكنك أن تحذّر زملاءك من هذه المحفزات.

ثالثًا: لا تدعه يؤثر على عملك

لا تدع عصبية مديرك أو أسلوبه المتسلط يؤثر على تركيزك وعلى ما تقوم به، وتذكر أنك ستحاسب على عملك وليس على عصبيته وبالتالي أفصل نفسك عنه وعن تصرفاته وقم بعملك على أحسن وجه.

رابعًا: اسبق بخطوة

إن كنت تعلم ما الذي يحفز مديرك ويثير غضبة فحاول أن تسبق غضبه بخطوة وأن تجنّبه الوصول إلى هذه الحالة السيئة، حاول أن تصلح ما قد يضايقه أو يوتره وتذكر أن هدفك أن تتعلم وتكتسب خبرة وليس أن ترضي أحدًا على حساب كرامتك.

خامسًا: ضع حدودًا

مهما كان مديرك عصبيا أو يصل إلى مراحل عالية من الغضب لا بد أن يكون محترمًا في تعامله معك، ويحترمك كموظفٍ وإنسان، لا تسمح لمديرك أن يتجاوز حدود الأدب واللياقة معك، وحاول أن تذكره أنك تعمل معه في نفس الفريق ولا تعمل لحسابه أو لأجله.

سادسًا: لا بأس في عدم المعرفة

لا تدع عصبية مديرك وصوته المرتفع يدفعانك لكي تدعي أنك تعلم وتعرف كل شيء، لا بأس في أنك تجهل بعض الأشياء، لا تحمل نفسك أكثر من طاقتها وخذ وقتك كاملًا لتتعلم وتقوم بعملك على أكمل وجه.

سابعًا: تصرّف كقائد

لا تتهاون في حق نفسك وتتصرف على أنك تابع، بل تصرف على أنك قائد في مكانك، قادر على القيادة في موقعك، يمكنك أن تكون قدوة وتتخذ قرارات صائبة ولا تحتاج من يحركك ويأمرك لكي تتحرك.

ثامنًا: تجنب الأخطاء

إن كنت تعرف ما هي الأمور التي تضايق مديرك وتجعله يصل إلى العصبية، فركّز فيما تقوم به، وتأكد أنك تقوم بالأمر بشكلٍ صائب، تأكد مرتين من صحة ما تقوم به ولا تسلم مديرك عملك إلا بعد أن تتأكد أن كل شيء في محله.

تاسعًا: المساعدة

إن كنت تشعر أن هناك فرصة للتقرب من المدير، أو كانت هناك أوقات لا يكون فيها عصبيًا ومنفرًا فلمَ لا تعرض عليه بعض المساعدة؟ مثل الذهاب إلى متخصصٍ نفسي، أو الانضمام لمجموعات تساعده على التحكم بغضبه، صدقني سيشكرك زملاءك وأسرة مديرك أيضًا.

عاشرًا: تجنب المدير العصبي مستقبلًا

لا تذهب إلى مقابلة عمل إلا بعد أن تعرف أكبر قدر من المعلومات حول المكان وطبيعة بيئة العمل والمديرين هناك، إن كنت تسعى خلف وظيفة لكنك تعرف أن المدير عصبي ولا يمكن تحمله فلا تثقل على نفسك وابتعد، هذه ليست انهزامية أو هروب لكنها طريقة لتحمي نفسك وعملك من أجواءٍ سلبية أنت في غنى عنها.تذكر أخيرًا أن أي عمل وأي شخص تقابله هو تجربة جديدة تضيف إليك وتجعلك أكثر حكمة ومهارة في التعامل مع الآخرين، وتذكّر أنه ليس خطأك أن مديرك سيئ الطباع، ولا تتجاهل أي فرصة يمكنك أن تستخدمها لتجد عملاً أفضل في بيئة عملٍ أكثر إيجابية.

 

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin