5 طرق للسفر غير الطيران ستجعل إجازتك ممتعة

في أيام الإجازات يمتلئ وقتنا بالفراغ، ونعجز عن سد هذا الفراغ الذي يخلقه لنا جو الإجازة، تتكرر الأيام وننتقل من روتينٍ لروتينٍ آخر، بعضنا يقرر السفر، وبعضنا الآخر يجد البقاء في المنزل مناسبًا أكثر لحدود دخله الشهري.

وآخرون يقعون ضحايا الروتين والتكرار، فتجدهم يتخبطون بين ما يريدون وما هم غير قادرين على فعله. والآخر عالق في دوامة التباريك والتهاني، ما بين أحسن الله عزاءك، ومبروك المولود، وبارك الله بينكما، وسفرة مباركة، وتوصل بالسلامة.

ولا ألومهم، فكلما طالت الإجازة كثرت المناسبات الاجتماعية والاحتياجات المالية للمناسبات والسفرات.

ولكن ما رأيك لو أخبرتك أنك تستطيع أن تقهر الروتين وتسافر بدون أمتعة؟ ستكون لديك أجنحة لتحلق بعيدًا عن موقعك الجغرافي بخيالك، أو بفكرك، أو بمعلوماتك.

ستعتبرني غبيًا، أو أخدعك، ولكن هذا المقال قد يكون طريقتك للخروج من الروتين المعتاد، وكسر قفل التكرار وطرده من حياتك بشكلٍ نهائي.

يقول أموس برنسون ألكوت “كلما قللت من الروتين كلما نعمت بمزيدٍ من الحياة”

لهذا عليك عزيزي القارئ أن تجرب الكثير من الأمور لتجد أمرًا واحدًا يناسبك جيدًا ويخرجك من فخ التكرار. اكتب – ارسم – ناقش – اقرأ – شاهد. إن السفر الروحي والعقلي يجعلك في حالة تجددٍ مستمرٍ مع ما حولك.

خطط لكسر الروتين في أيام الإجازة والعطلات

1- اشترك في أحد النوادي الرياضية أو الدورات التعليمية الهادفة.

2- تعلم شيئًا جديدًا كل يوم، اقرأ أو تابع البرامج الوثائقية والبرامج الواقعية أو الحوارية التي تجعلك كل يوم ترى الأمور بمنظورٍ مختلف.

3- جرب السفر التخيلي، اقرأ القصص والروايات وشاهد المسلسلات والأفلام التي تتحدث بلغاتٍ مختلفة.

4- جرّب السياحة الداخلية، قم بجولةٍ سياحيةٍ في منطقتك.

هل سمعت من قبل عن الزوجين اللذين قرّرا كسر الروتين وحجزا شقة في نفس البلد كسائحين، وقاموا بزيارة المناطق السياحية بمنطقتهم؟ جرّب أن تزور معلمًا سياحيًا في بلدك أو منطقة تراثية كل فترة كنوعٍ من التوثيق لحضارة بلدك بالإضافة للحفاظ على ميزانيتك.

5- اعمل في وظيفةٍ مؤقتة في مكانٍ لم تعمل فيه من قبل. كحديقة حيوانات، أو حارس مبنى، أو سائق سيارة، واستمع لقصص من حولك من زوار والأحداث التي مرّوا بها.

هذه خمس طرق للسفر غير الطيران تفتح آفاقك لتجاربٍ جديدة، وخيالك لأفكارٍ متجددة بعيدًا عن شبح الروتين.

يقول باولو كويلو: “إذا كنت تعتقد أن المغامرة خطرة، فجرّب الروتين لترى كم هو قاتل”

أفكار أخرى لكسر الروتين غير السفر

1- تغيير الغرف لتعيش برفاهية

  • قم بإفراغ أحد الغرف في المنزل وتغيير ورق الجدران إلى مناظرٍ طبيعية أو صورٍ جميلة، وضع بالغرفة بعض الأمور التي توحي بجو السفر، ثم قم بتشغيل الموسيقى، أو صوت أمواج، أو بحر أو طيور، واجعلها مساحتك الخاصة للقراءة أو الكتابة.
  • خصّص أحد الغرف لتكون غرفة السينما واجعلها خاصة لمتابعة أفلامك، ضع فيها بعض الكراسي وشاشة بلازما.
  • خصص أحد الغرف لتكون غرفة اللعب، واجعل بها جميع أنواع الألعاب المختلفة كألعاب الفيديو، والبلياردو، وكرة تنس الطاولة، أو الكيرم، حسب اهتماماتك.
  • إن كنت من هواة الرسم، اجعلها غرفةً للرسم، ومعرض لعرض لوحاتك.

2- جرّب التحديات المختلفة

  • شارك في بعض النشاطات الجديدة مع أحد أصحابك وتحداهم فيها. تحديات مختلفة، مثل سباق الجري، الصيد، قراءة كتاب، مشاهدة بعض الأفلام المهمة ومناقشتها. 
  • المسابقات العائلية، تجهيز الوجبات المنزلية للرحلات ومشاركة النصائح والتجارب في الاجتماعات العائلية.
  • قم بأعمال تطوعية دون أخذ أجر مالي عليها، وساعد المسنين في اجتياز الشارع أو التسوق لهم.
  • جرّب التخييم، أو النوم في البر، أو النوم في أحد الأسطح ومشاهدة القمر في السماء مع توثيق مغامرتك بتدوينها ومشاعرك في تلك اللحظة.
  • جرّب الاشتراك في حلقات القرآن والتحفيظ وحفظ الأحاديث النبوية والأحكام الشرعية.

3- القيام بالأمور المؤجلة

كإصلاح السقف أو ترتيب المنزل وصيانة سيارتك المفضلة بنفسك أو تعلم حرفة ما تود إتقانها، أو قراءة كتاب قمت بشرائه من فترةٍ ونسيته.

لماذا يجب أن نستغل الإجازة؟

لأن الإنسان يحتاج دائمًا لأن يكون أفضل، ولأن فترة الإجازة قد تطول أو تقصر حسب الظروف، ولأن الإنسان دائمًا يحتاج الوقت الكافي لتطوير نفسه والاستفادة من خبراته، وذلك باستغلال الوقت في تطوير نفسه للأفضل.

هل علينا العمل دائمًا في الإجازة؟

أحيانًا يمكنك الاسترخاء، ومتابعة أفلامك المفضلة وبرامجك، أو قراءة كتبك المفضلة، وبهذا تكون قد استفدت من الإجازة بالراحة والمطالعة.

الخاتمة: حينما يأسرك الروتين، فكّر بالتغيير، حاول الاستمتاع بوقتك بأكبر قدرٍ ممكن تستطيعه، فأنت تستحق ذلك.

 

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin