7 أشياء يحتاج طفلك أن يراك تفعلها يوميًا

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

أعلم أن هذه الأيام كل عن يقابلك يعطيك نصائح في الأبوة والأمومة، وأعلم أن لدينا كل الإمكانات التي تساعدنا للوصول إلى أي معلومةٍ نريدها، فقط من خلال كبسة زر، وأعلم أن كل هذا يضغطنا كآباء وأمهات يجعلنا في مقارنةٍ داخلية دائمًا مع الآخرين، والحكم على أنفسنا دائمًا بالسلب، والدخول في دائرةٍ مفرغة من كراهية الذات والشعور الدائم بالتقصير. ثق بي؛ جميعنا نمر بهذه الحالة.

نسأل أنفسنا ما الذي نفعله بشكلٍ خاطئ؟ حسنًا؛ دعني أخبرك أننا جميعًا لدينا ميل إلى الإفراط في تعقيد مهمة الأب والأم، نفكر في مليون استراتيجية ومليون كيفية وقد نفقد القدرة على النوم بسبب الأشياء التافهة التي لن يكون لها أي قيمة في خلال الخمسة أعوام القادمة، أو حتى العام القادم، ننسى الصورة الكبيرة وننخرط بكل ما فينا في العديد من الأفكار المختلفة حول التربية والطفل المثالي.

نفقد الرؤية ونفقد الطريقة الوحيدة التي تمكننا من القيام بالأمر بشكلٍ صائب، فبدلًا من تصفح ما يعرضه المواقع الإلكترونية والبحث عن استراتيجية جديدة لتنفيذها، هناك شيء واحد إن قمت به ستكتشف نفسك كوالد وسوف تربي أطفال رائعين، ولكن أولًا يجب أن تعرف أن هناك كذبة نرددها جميعًا، وأنا شخصيًا أعتبرها أكبر كذبة في تاريخ الأمومة والأبوة.

هذه الكذبة ببساطة هي أننا لا يمكن أن نظهر ضعفنا أمام أطفالنا وإلا سنهز صورتنا لديهم، لا يمكننا أبدًا أن نعترف بأخطائنا وألا أن نلقي على أنفسنا اللوم، أو نطلب المساعدة أو نعترف بالهزيمة، هذه الكذبة تمنعنا أن نكون بشر طبعيين، تجبرنا على أن نعيش في منازلنا خلف قناع القوة المطلقة طوال الوقت، وكأن لدينا جميع الإجابات والحلول دائمًا.

أنا وأنت وجميعنا كآباء نعلم أن هذه ليست الحقيقة، وأننا بشر عاديون نشعر بالإحباط والانهزام والخوف والتعب وكثيرًا ما لا نمتلك أي جواب أو حل للمشكلة.

هناك فكرة مسيطرة علينا تمنعنا من أن نظهر إنسانيتنا لأطفالنا، للأسف هذه الفكرة تلحق الكثير بالضرر بالأطفال وتجبرنا على الانفصال عن أطفالنا ونحرم أطفالنا من تعلم العديد من المهارات التي يحتاجون إليها بشدة حتى يكونوا أنجح في المستقبل وأكثر إفادة للعالم.

نصيحتنا لك اليوم أن تدع طفلك يراك إنسان، يعرف من أنت، فطفلك يراقب ويقلد كل شيء تفعله، شخصيتك، طريقتك في النزاع، طريقتك في التعامل مع الإجهاد، طريقة تفاعلك مع زوجتك/ زوجك، وحتى التعليقات التي تقولها وتعابير وجهك وكل شيء، لذا إن أردت أن يكون طفلك عطوف ولطيف كن أنت هذا المثال له وللجميع.

7 أشياء لتكون قدوة حسنة لطفلك

1. تحكم بعواطفك

التنظيم الذاتي هو أول شيء يحتاج طفلك أن يتعلمه لكي ينجح في المدرسة وفي الحياة، يجب أن تمتلك القدرة على الالتزام بالهدوء والثبات خاصةً حين تشعر بالضيق، لا بأس أن تعبر عن انفعالك وتخبر طفلك أنك منزعج وتحتاج أن تتنفس عميقًا، طفلك يحتاج إلى رؤيتك تحت ضغط كل أنواع المشاعر، حتى يتمكن هو أيضًا من التحكم بعواطفه.

2. الاعتذار وطلب السماح

حين تفقد أعصابك أو تبالغ في ردة فعلك فلا بأس أبدًا أن تعتذر بصدق لطفلك وأن تطلب منه أن يسامحك، فلا فائدة أبدًا من أن تكون دومًا على صواب! حتى وإن كنت مخطئًا، اعترافك بأنك مخطئ وستصلح هذا الخطأ يجعل طفلك يفعل ذلك ولا يعاند في مواقف الخطأ، أو يتشبث بكونه على صواب ورفضه الاعتراف بالخطأ أو تهربه من الاعتذار.

3. الأخطاء

جميعنا نخطئ، تلك هي طبيعتنا البشرية، لذا لا تخف أبدًا أن تخبر طفلك بأخطائك وأن تعبر عن ندمك ورغبتك في تعديل الأمر وعما استفدته من الخطأ الذي قمت به، فكلما زاد فهم أطفالك للأخطاء كلما زاد نموهم ونضجهم الفكري.

4. التعاطف

نريد أطفالًا متعاطفين مع الآخرين، لا نريدهم قساة أو لا مشاعر لديهم، أظهر تعاطفك مع طفلك، كن حنونًا معه واهتم بما يزعجه خاصةً في السنوات الأولى من عمره.

5. كن طيبًا وقدم المساعدة

أعلم أنك تريد طفلك أن يعتمد على نفسه، ولكن لا بأس ببعض المساعدة، افعل معهم ما تريدهم أن يفعلوه مع بعضهم أو مع الآخرين، حتى وإن كان طفلك قادرًا على فعل الشيء، أحيانًا كل ما يريده طفلك أن يشعر بوجودك حين يطلب المساعدة فقط ليتأكد أنك قريب منه .

6. اعمل بجد

كل طفل يريد أن يحقق ذاته وأن يكون له أثر وبصمة من يوم ميلاده، وبالتالي إن ركزت على أن تعمل بجد وأن يعي طفلك الأمر ستنمي لديه هذه الرغبة وتجعله يعمل بجد هو أيضًا دون أن يشعر بالسأم أو الألم، وتذكر أن تربية طفل يعمل بجد ولا يستسلم بسهولة تتطلب التزام وتركيز مع أعمالك أنت والسماح لطفلك بأن يراك وأنت تعمل وتنجح وتكبر فيما تقوم به.

7. الأطفال دائمًا يراقبون

فكر في الشخص الذي تريد طفلك أن يكونه بعد 15 عام، وضع كل طاقتك وجهدك في أن تكون أنت هذا الشخص لكي تجده في طفلك الذي سيقلدك في كل شيء.

الأمر حقًا بسيط ولكنه يحتاج إرادة وتركيز وكثير من الجهد والمحبة.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *