7 أطعمة إن تناولتها ستحظى ببطن مسطحة

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

يقولون أن المعدة بيت الداء، وأن من يريد أن يخسر بعض الوزن أو بعض الدهون عليه أن يغلق فمه عن الأطعمة الضارة والتي تزيد من مشكلته وأن يبدأ في تناول الطعام بناءً على وعيٍ وتركيز، فالطعام مسؤول عن زيادة الوزن بنسبة 80% لذا حين تقرر أن تفقد الوزن عليك أن تفكر فيما يدخل إلى جسدك من طعام وأن تسأل نفسك هل ما أتناوله الآن صحي ويساعدني على الحياة بشكلٍ أفضل؟ أم أنه سيتسبب في زيادة وزني وزيادة الدهون لدي؟

أنا أعلم أن خسارة الوزن ليست أمرًا سهلًا وأن أغلبنا يسعى طوال حياته للالتزام بنظامٍ غذائيٍ متوازنٍ يساعده على الحصول على الجسد المثالي، ولكن الأمر يحمل الكثير من التحديات، خاصةً إن كنت في بيئةٍ عربيةٍ مثل بيئتنا تعتبر الطعام أحد أهم ملذات الحياة القليلة التي يمكننا أن نستمتع بها، لذا استمر في المحاولة ولا تيأس ولا تفكر في الأمور السلبية، حافظ على قدر استطاعتك على الغذاء الصحي. وإن كنت تبحث عن جسدٍ ممشوقٍ ورشيق وخالٍ من الدهون، خاصةً منطقة البطن حاول أن تتناول هذه الأطعمة دائمًا.

إليك 7 أنواع من الطعام تجعل البطن مسطحة

أولًا: البيض

البيض من الأطعمة التي يجب أن تتناولها على الدوام خاصةً إن كنت تتبع نظامًا غذائيًا، وذلك لأن أكبر بيضة يمكنك أن تأكلها تحتوي فقط على 7 جرامات من البروتين و 6جرامات من الدهون ونسبة لا تذكر من الكربوهيدرات. يعد البيض من أفضل الأطعمة التي يتناولها الراغبون في خسارة الوزن، وذلك لأنه بجانب احتوائه على البروتين العالي الجودة والدهون الصحية هو يساعد بشكلٍ فعال على الشعور بالشبع وكذلك يعطي قدرًا من الطاقة.

وعلاوةً على ذلك يحتوي صفار البيض على العديد من العناصر الغذائية التي تعتبر أساسية لدعم وظائف الجسم، وكل بيضة تحتوي على كمياتٍ قليلة من كافة الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم والتي يجب أن يتم تناولها يوميًا، ومن أهم هذه الفيتامينات، ب12 ، أ.

وأهم ما يميز البيض هو أنه يمكنك أن تعده بالعديد من الأشكال والطرق، بناءً على مزاجك أو الطريقة المفضلة لك. وبالتالي يعد البيض من الوجبات المثالية التي يجب أن تأكلها كل يوم.

ثانيًا: البطاطا

إن كنت تبحث عن مصدرٍ صحيٍ للكربوهيدرات فالبطاطا هي خيارك المثالي، فهذه الخضروات البرتقالية تحتوي على العديد من المغذيات الدقيقة والتي تحسن الصحة بشكلٍ عام، فالبطاطا الواحدة تحتوي على 400% من فيتامين أ الذي يجب أن يتناوله كل شخص يوميًا، وعلى الرغم من احتواء البطاطا على الكربوهيدرات إلا أنها تحتوي على نسبة سعراتٍ حرارية قليلة، حتى أقل من البطاطس البيضاء.

والكربوهيدرات التي توجد في البطاطا من الكربوهيدرات المعقدة والتي يستهلك فيها الجسم وقتًا أطول للتكسير والهضم وبالتالي تجعل من يأكلها يشعر بالشبع، كما أنها تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الألياف وتعد من أفضل الوجبات التي يمكن أن يتناولها مرضى السكر.

لا يوجد تركيز كبير على البطاطا كأحد الخضروات الهامة في الأنظمة الغذائية على الرغم من الفوائد المتعددة فيها والتي تجعلها خيار ممتاز للباحثين عن فقدان الوزن وتناول الأطعمة الصحية، ويمكنك إعداد البطاطا بالعديد من الطرق، لكن أفضلها على الإطلاق هي شيّها وتقديمها ساخنة خاصةً في ليالي الشتاء الباردة.

ثالثًا: السبانخ

أعلم أنك بدأت تكرهني الآن، ولكن قبل ذلك لا بد أن تعلم أن السبانخ بأوراقها الخضراء يجب أن تكون عنصرًا أساسيًا في أي نظامٍ غذائيٍ صحي، بالتأكيد ليس أمرًا شهيًا تمامًا، ولكن حين تعلم أن اللون الأخضر الداكن للسبانخ يعني نسبة كلوروفيل أكبر وبالتالي كثافة أكبر للعناصر الغذائية، وهذه العناصر هي فيتامين ك الذي يعد من أهم المواد التي تدعم نمو العظام، والذي يفيد في صحة القلب والرئة.

كذلك تحتوي على فيتامين أ والذي يساعد على الحفاظ على وظائف الجلد ويمنح البشرة مظهرًا أفضل ويدعم إنتاج خلايا الدم الحمراء، كما أنها تحتوي على النحاس ويساعد في عملية الأيض وهو أهم الأمور التي تتحكم في فقدان الوزن وكذلك المحافظة على حياةٍ صحيةٍ متوازنة. يمكنك تناول السبانخ مطهوة أو بإضافتها على السلطة أو ربما عصرها مع بعض الفواكه وتناولها بشكلٍ يومي.

رابعًا: بذور الشيا

من الأطعمة المليئة بالألياف والتي تساعد على سلاسة العمل في الجهاز الهضمي وتزيد من معدلات الشبع والشعور بالامتلاء، وكذلك تحتوي على مضادات للأكسدة والتي تعد من أهم المواد التي تحارب الخلايا السرطانية وكذلك تكافح الشيخوخة، كما أنها تحتوي على البروتين عالي الجودة، وأثبتت الأبحاث أن بذور الشيا تقلل من نسب الإصابة بأمراض القلب.

وبذور الشيا يمكن أن تضيفها إلى أي نوعٍ من الأطعمة سواءً كان الزبادي الذي تتناوله في المساء، أو كان السلطة التي تتناولها إلى جانب أطباق الغداء، أو حتى إن كنت تعد الخبز لنفسك فيمكنك إضافة بذور الشيا إلى العجين.

خامسًا: اللوز

المكسرات من الأغذية المهمة في أي نظام غذائي خاصة اللوز والذي لا يحتوي على الملح، وكذلك يحتوي على نسبٍ عاليةٍ من الألياف و البروتين ويمكنك أن تتناوله كل يوم خاصةً إن كنت تبحث عن طريقة لفقدان الوزن.

ويحتوي اللوز على نسبٍ عاليةٍ من الدهون الصحي والبروتين ويساعد على الشعور بالشبع وخفض الشهية، وهناك عدد من الدراسات التي أكدت أن تناول حفنة صغيرة من اللوز يوميًا تساعد في خسارة عدة سنتيمترات من محيط الجسم.

كما يحتوي اللوز على فيتامين إي وهو مضاد للأكسدة وبالتالي يقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب ويعد مثاليًا لخفض نسبة الكوليسترول بالدم وخفض ضغط الدماء، ودائمًا ما ينصح أطباء التغذية بتناوله كوجبةٍ خفيفة بين الوجبات.

سادسًا: التوت

بالإضافة إلى كونه لذيذ وشهي للغاية فهو أيضًا مفيد ويحتوي على نسبٍ مرتفعةٍ للغاية من مضادات الأكسدة التي تكافح الأمراض المزمنة وهو يحتوي نسبة بسيطة للغاية من السعرات الحرارية ويساعد على الهضم ويزيد من الشعور بالشبع، وكذلك يحتوي فيتامين أ و ج والكالسيوم والجديد وهو ما يجعله قادر على تحسين وظائف الجسم بشكلٍ عام.

سابعًا: الشوفان

من أهم الأطعمة التي يمكن تناولها كوجبة إفطار وهو أبرز الوجبات لمحبي الرياضة واللياقة، ويعد مصدرًا ممتازًا للكربوهيدرات ويصفه الأطباء بأنه أكثر الحبوب الصحية على كوكب الأرض، كما أنه يساعد على خفض مستويات الكوليسترول الضار ويساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم وتحسين حساسية الأنسولين وهو ممتاز لمرضى السكر من النوع 2.

والشوفان ممتاز لأنه يمكنك أن تستخدمه في العديد من الوجبات والوصفات ويناسب أولئك الذين يفضلون إعداد الخبز بالمنزل، أو إعداد الوجبات الخفيفة مثل بسكويت الشوفان.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778

admin