لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

مع تطور الزمن أصبحت حاجة المباني لاستخدام العزل بأنواعه ضرورية، وذلك لحماية المبنى أو المواد من التأثير السلبي عليها من الرطوبة والحرارة والعوامل الجوية المتغيرة، بهدف الحفاظ على المبنى بحالةٍ سليمة لأطول مدةٍ ممكنة، وتتعدد أنواع العزل حسب الحاجة لاستخدامها وتبعًا لنوع المبنى سواءً كان منزلًا أو مشفًى أو شركة أو مصنع، كالعزل الحراري والصوتي أو العزل المائي بنوعيه الإيجابي والسلبي.

ما هو العزل؟

العزل هو طبقة تتكون من مواد معينة توضع على سقف وجدران المباني لحمايتها من تأثير العوامل الجوية المتقلبة كتأثير الرطوبة والحرارة والأمطار.

أنواع العزل:

1- العزل المائي:

يستخدم العزل المائي كواقٍ من تأثير الرطوبة نتيجة الأمطار أو غيرها التي قد تؤدي إلى تسرب المياه ومن ثم التأثير السلبي على صلابة المبنى الذي قد يهدده بالسقوط، كما أن العزل المائي يحمي الجدران والأسقف من تسرب المياه الذي قد يحدث نتيجة كسر أو تلف في إحدى الأنابيب الخاصة بدورات المياه أو المطابخ، فهو يقيك من المشاكل التي يحدثها تسرب الماء التي ستتطلب منك لاحقًا الكثير من التصليحات التي قد تحتاجها في حال استغنائك عنه.

وينقسم العزل المائي لنوعين:

العزل المائي الإيجابي:وهو الطبقة التي يتم وضعها على الأسقف والجدران بحيث تمنع تسرب الماء إلى المبنى فيحافظ عليه سليمًا.مثل:

  • وضع طبقة العزل على السقف من الخارج لمنع تسرّب مياه الأمطار إليه.
  • وضع طبقة العزل على خزانات المياه من الداخل لمنع تسرب المياه إلى الخرسانة المحيطة بالخزان.
  • وضع طبقة العزل على جدار استنادي.

العزل المائي السلبي:يتم اللجوء إليه بعد تسرب المياه لداخل المبنى وتكون قد تسببت في إتلاف جزء منه، تكمُن وظيفته في منع استمرار تسرب المياه من الطرف الآخر لداخل المبنى بغرض حماية الطبقة التي تغطيه “اللياسة والدهان” والمواد الأخرى.مثل:

  • حالة الأقبية في المناطق التي تحتوي مياه جوفية أو تمديدات للمياه الحلوة والمالحة حيث تتسرب المياه إلى الجدران غير المعزولة بالعزل الإيجابي، فيتم استخدام العزل السلبي لمنع تسربها إلى داخل القبو.
  • في حالة عدم استخدام العزل المائي الإيجابي للسقف يكون حينها السقف مشبّع بالماء، في هذه الحالة لا بد من اللجوء للعزل السلبي لمنع تسرب المياه لطبقتي الدهان واللياسة وبالتالي إحداث الضرر بهما.
  • لا بد من عزل خزان المياه من الخارج في حالة عدم استخدام العزل الإيجابي لعزله من الداخل.
العزل الصوتي:

يمكن اللجوء للعزل الصوتي في حال كان المبنى على أحد الشوارع العامة المزدحمة للحدّ من الضجيج والإزعاج، كما يوفر خصوصية داخل المنزل، بالإضافة أنه ملائم جدًا في غرف الموسيقى والاستديوهات والمدارس، وهو عازل لمنع خروج الصوت من المبنى أو دخوله.يمكن امتصاص موجات الصوت من خلال:

  • استخدام السجاد والموكيت في الأرضيات.
  • استخدام الأبواب والشبابيك المصنوعة من حشوة الفلين أو البولسترين أو الصوف الصخري.
  • حشو الفراغ بين الجدران بالإسمنت أو القماش أو ألواح الخشب.
العزل الحراري:

وهو أكثر أنواع العزل استخدامًا كونه يساهم في توفير الطاقة الكهربائية والتي بدورها تسهم في خفض فاتورة الكهرباء لأنه يمنع دخول حرارة الجو إلى المنزل أو المبنى ليحافظ على برودته، كما أصبحت الكثير من الدول تفرضه على أصحاب المنشآت لتوفير طاقة الكهرباء من خلال منعه للحرارة وبالتالي التقليل من استخدام أجهزة التكييف لخفض التكلفة المالية للفواتير.مثل:

  • العواكس والستائر العازلة.
  • البلوكات الخرسانية.
  • الألواح الصلبة التي توضع على الواجهة أو فوق السقف أو تحت الطبقة العازلة للرطوبة.
العزل بالفوم:

يعتبر من أفضل أنواع العزل كونه شاملًا للعزل الصوتي والحراري والمائي، ويتميز بمستوى أمان عالٍ.مميزاته:

  • من أفضل المواد العازلة كونه يشمل العزل الصوتي والحراري والمائي في آنٍ واحد.
  • يعتبر من المواد السهلة التسوية نظرًا لقوامه المرن الذي يسهّل من تغطيته للأسلاك الكهربائية وملائمته لأي نوع من أنواع الأسطح.
  • يتميز بكونه مضادًا للحرائق والبكتيريا والحشرات.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد