اخر ولاية انضمت للولايات المتحدة

هاواي هي الولاية الأمريكية الخمسين، حيث أنها آخر ولاية انضمت للولايات المتحدة في 21 أغسطس 1959، وهاواي عبارة عن مجموعة من الجزر البركانية التي تقع في وسط المحيط الهادئ، وتقع الجزر على بعد 3997 ميلا (3.857 كم) من سان فرانسيسكو، كاليفورنيا، و 5.293 ميلا (8.516 كيلومترا) من مانيلا في الفلبين .

معلومات عن جزر ولاية هاواي

تتكون هاواي من 8 جزر رئيسية هم : جزيرة كاواي، أوهايو، مولوكاي، لاناي، ماوي، نيهاو، كاهولاوي، وجزيرة هاواي، كل جزيرة لها ما يميزها، وتعد هونولولو هي عاصمة هاواي وتقع في جزيرة أواهو، تم زيارة هاواي لأول مرة من قبل البولينيزيين بين 300-600 م، ثم قام المستكشف البريطاني الكابتن جيمس كوك بزيارة الجزر في طريقه لاكتشاف الممر الشمالي الغربي، وبعد اكتشاف كوك جاء أوروبيون وأمريكيون آخرون لزيارة الجزر .

ويعتبر قصب السكر والأناناس والزهور من أهم الصناعات في السوق هناك، كما تقوم هاواي أيضا بزراعة حبوب البن والموز وجوز المكاداميا، وتعد السياحة أكبر مصدر للدخل في هاواي، وتقع هاواي على بعد 2.397 ميلا جنوب غرب سان فرانسيسكو، وهي عبارة عن سلسلة من الجزر يبلغ طولها 1523 ميلا وتتكون من ثماني جزر رئيسية المأهولة بالسكان، والجزر الأخرى لا يعيش فيها أحد .

حقائق عن هاواي

1- هناك أربع مقاطعات في هاواي (كاواي، مدينة ومقاطعة هونولولو، ماوي، وهاواي)، كل واحدة منهم لديها رئيس بلدية ومجلس مسؤول .

2- تنتمي جميع المعادن الجوفية إلى الولاية، باستثناء المياه المملوكة للدولة وبعض الحمم البركانية والجرانيت والمعادن شبه الثمينة، وهناك القليل من المعادن تحت الأرض في هاواي .

2- تهب الرياح من الشرق إلى الغرب في هاواي، وأعلى درجة حرارة مسجلة فيها هي 96 درجة فهرنهايت، وأدنى درجة حرارة هي 56 درجة فهرنهايت .

3- لا توجد أغلبية عرقية أو إثنية في هاواي، الجميع أقلية، القوقازيين يشكلون حوالي 34 %، اليابانية الأمريكية حوالي 32 %، الفلبينية الأمريكية حوالي 16 %، والصينية الأمريكية حوالي 5 %، ومن الصعب للغاية تحديد الهوية العرقية لأن معظم السكان لديهم خليط من الأعراق .

4- جزيرة نيهاو جزيرة مملوكة للقطاع الخاص، وجزيرة كاواي هي رابع أكبر جزر هاواي، ونهر Waialua هو واحد من خمسة أنهار للملاحة في هاواي .

الطبيعة في هاواي

سواء كنت تحب المشي لمسافات طويلة أو ركوب الدراجات أو التجديف أو الإبحار أو السباحة أو مجرد الجلوس على الشاطئ، فإن هاواي هي الولاية المناسبة لك، بالقرب من المياه يمكنك الاسترخاء بينما تهب الرياح على أشجار النخيل في الجزيرة، ويمكنك الذهاب نحو مركز إحدى الجزر الكبيرة والتجول في الغابات الاستوائية المطيرة الكثيفة ورؤية الشلالات المذهلة، يمكنك أيضا الغوص في المياه بالقرب من الشعاب المرجانية في هاواي .

يمكنك في هاواي تجربة بيئة أخرى وهي الحمم الجافة لبركان مونا لوا التي تشبه إلى حد كبير أجزاء من سطح القمر، حتى أن رواد الفضاء كانوا يمشون عليها ذات مرة لمحاكاة الرحلات القمرية، ويعتبر جبل Waialeale في كاواي من أكثر المناطق الممطرة على الأرض حيث يحصل على 384 بوصة من الأمطار سنويا في المتوسط .

على الرغم من أن هاواي بها الآلاف من النباتات والحيوانات، إلا أنها تحتوي على ثدييات برية محلية واحدة وهي الخفافيش، أما الثدييات الأخرى في هاواي بما في ذلك النمس والفئران والخنازير الوحشية فقد أحضرها البشر لها، وتعج هاواي بالطيور الأصلية مثل البومة، التي تسمى أيضا بومة هاواي، ومياه هاواي هي موطن للسلاحف وسمك السلور، وتزور الحيتان الحدباء المياه في الفترة من ديسمبر إلى مايو للتزاوج، والآلاف من أنواع الأشجار تنمو على الجزر في هاواي لاسيما أشجار الفاكهة، والآلاف من النباتات المزهرة تنمو هناك أيضا .

admin