أعراض انقطاع الطمث

نوره سعيدآخر تحديث : منذ 5 أشهر
نوره سعيد
اقتباساتي
أعراض انقطاع الطمث
أعراض انقطاع الطمث

 يجب الاهتمام بمعرفة أعراض انقطاع الطمث واستشارة الطبيب حتى يشخص لك العلاج المناسب، يوجد أعراضًا أخرى ولكن تكون أقل خطورة مثل: الأعراض الجسدية أو الأعراض العقلية، وبشكل عام يجب الاهتمام بهذه الأعراض حتى لا تسبب الأمراض.

فمن الطبيعي أن نعاني من بعض الأمراض والمشاكل الصحية مع تقدمنا ​​في العمر، ولكن باتباع نظام غذائي متوازن، والراحة المناسبة، والحفاظ على وزن مناسب وخلق علاقات صحية، يمكن تأجيل العديد من هذه المشاكل أو حتى منعها.

أعراض انقطاع الطمث

انقطاع الطمث
انقطاع الطمث

بعض الأعراض يمكن أن تكون علامات على مشاكل وأمراض مختلفة يجب أن يعالجها الطبيب، سوف نذكر هذه الأعراض فيما يلي:

نزيف ما بعد انقطاع الطمث

 يمكن القول إن نزيف ما بعد انقطاع الطمث يجب أن يؤخذ على محمل الجد أكثر من الحالات الأخرى، لأنه يمكن أن يكون علامة مبكرة على مشكلة خطيرة.

في النساء بعد سن اليأس اللواتي يعانين من نزيف، فإن الخطوة الأولى هي تحديد مصدر النزيف، إذا تأكد أن مصدر النزيف مهبلي يجب اتخاذ الإجراءات الطبية.

تابع المزيد: الأسبوع الثالث والثلاثون من الحمل وأهم النصائح

التعب المستمر

خاصة النساء في سن اليأس، معرضات لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ومضاعفاتها العديدة بسبب التغيرات الهرمونية المختلفة.

على الرغم من أن الإرهاق يمكن أن يكون له أسباب بسيطة، إلا أنه يجب عليك مراجعة الطبيب لاستبعاد الأسباب الخطيرة مثل فقر الدم (انخفاض الهيموجلوبين في الدم) وأمراض الرئة والقلب مثل عدم انتظام ضربات القلب وما إلى ذلك.

عدم انتظام الدورة الشهرية

 يعد عدم انتظام الدورة الشهرية من أكثر المشكلات شيوعًا التي تحدث عند النساء الأصحاء ولا ترتبط عادةً بالخطر.

فيمكن أن تشمل عدم انتظام الدورة الشهرية أسبابًا مثل مشاكل داخل الرحم وخارج الرحم، من الأورام الحميدة والأورام الليفية إلى السرطان، لذلك يجب العثور على جذر المشكلة، من المهم جدًا إجراء فحوصات منتظمة، واختبارات إذا لزم الأمر.

ضمور المهبل (ترقق بطانة المهبل)

ضمور المهبل هو السبب الأكثر شيوعًا لهذه المشكلة وحدوثها أمر لا مفر منه بسبب التغيرات الهرمونية بالطبع، من الضروري التحقق أولاً من سرطان بطانة الرحم عن طريق التصوير، وإذا لزم الأمر، أخذ العينات.

الأعراض العامة التي تتطلب علاج طبي عند النساء

سوف نعرض الأعراض العامة التي تتطلب علاج طبي عند النساء فيما يلي:

انتفاخ الثدي

يشير تكوين كتل في الثدي في معظم الحالات إلى الإصابة بسرطان الثدي، على الرغم من صعوبة اكتشاف الكتل داخل الثدي على النساء مبكرًا في كثير من الحالات، إلا أنه من المهم جدًا معرفة هذه الحالة والتحقق منها باستمرار من قبل النساء بأنفسهن.

في الواقع، يجب أن تكون كل امرأة قادرة على اكتشاف كتل جديدة وتورم وتغيرات جلدية في ثدييها، ففي العديد من البلدان، يبدأ فحص سرطان الثدي بالتصوير السنوي للنساء فوق سن الأربعين.

فقدان الوزن المفاجئ

إذا كنت قد عانيت من فقدان الوزن المفاجئ، فيجب أن تأخذ هذه المشكلة على محمل الجد وتجد السبب الجذري، فتعد اضطرابات امتصاص الطعام، والمشاكل النفسية مثل الاكتئاب، والمشاكل الهرمونية مثل مرض السكري، والأمراض المعدية وتعاطي المخدرات من الأسباب الأكثر شيوعًا لفقدان الوزن المفاجئ التي يجب أخذها في الاعتبار.

تورم في الساقين

 يمكن أن يكون التورم في الساقين علامة على أمراض الكلى والقلب والأوعية الدموية والرئة، أحد الأسباب المهمة لتورم الساق غير المتماثل الذي يجب الانتباه إليه بشكل خاص هو “تجلط الأوردة العميقة”، والذي يحدث بسبب جلطات الدم والأوردة المسدودة، فبعض أعراض تورم الساقين مهمة للغاية ويجب أن تكون حذرًا فأعراضها هي:

  • عدم تناسق التورم (تورم إحدى الساقين أكثر من الأخرى).
  • الاحمرار والحرارة والألم.
  • تغيرات الجلد.
  • التعب وتغير في التبول.
  • ألم أثناء التمرين.

الجماع المؤلم

 الجماع المؤلم يسمى في الطب “خلل النطق”، وهو أحد المشاكل الأكثر شيوعًا للنساء في أي عمر أو عرق أو وضع اجتماعي، أسباب هذه المشكلة هي:

  • بطانة الرحم.
  • التهاب المثانة الخلالي.
  • التشنج المهبلي أو الانقباض اللاإرادي للمهبل.
  • مشاكل الجلد المهبلية.
  • مشاكل غشاء البكارة.
  • الالتهابات.
  • انقطاع الطمث والتغيرات الهرمونية.

ختامًا

يتغير الجسم ووظائفه مع تقدم العمر، فتعاني النساء من تغيرات كبيرة ويحدث أعراضًا كثيرة خلال فترة انقطاع الطمث والبلوغ وسن الإنجاب والحمل، والتي لا تؤثر فقط على صحتهن الجسدية ولكن أيضًا على صحتهن العقلية.