لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

إن كنت أم عاملة فهذا المقال هو ملاذك الآمن.. أنا أعلم أن هناك ملايين الأمور التي ترغبين في الانتهاء منها في الوقت نفسه، وأعلم أنك تشعرين بالتعب والإرهاق وأيضًا الملل والإحباط من كل الأعمال التي تنتظرك يوميًا سواء في العمل أو المنزل، لذا قررنا أن نقدم لك هذا الموضوع لنساعدك على ترتيب أعمالك المنزلية بطريقةٍ منطقية ودون أن تشعري بكل هذه المشاعر السلبية التي سبق وذكرناها.

جدول التنظيف المثالي للأم العاملة

أولًا: استغلي وقت الصباح

لا أطلب منك إلا 15 دقيقة فقط.. بالطبع لا يوجد عاقل يمكنه أن يصدق أن المنزل كله يمكن تنظيفه في 15 دقيقة، ولكن هناك الكثير من الأمور التي يمكنك أن تقومي بها في خمسة عشر دقيقة وتذكري أن الكمال ليس مطلوب منك لذا لا تقسي على نفسك.

  • بمجرد أن تحضري الفطور للصغار ابدئي في جمع الملابس المتسخة من أرضيات الغرف وضعيها في غسالة الملابس واضبطي البرنامج ليعمل أثناء وجودك بالعمل.
  • جففي أرضية المرحاض سريعًا بالممسحة، لن يتطلب الأمر منك أكثر من 120 ثانية.
  • اطلبي من الأطفال تفريغ محتويات الأطباق ووضعها في غسالة الصحون.

ثانيًا: الصحون المتسخة

من أكبر الهموم التي تواجه أي سيدة بشكلٍ عام وليس العاملات فقط ”الصحون المتسخة” وتراكمها بشكلٍ يسبب لك الإحباط، لذا يجب أن تنظفي وتغسلي هذه الصحون فورًا عقب استخدامها، بهذه الطريقة ستتجنبي تراكمها وستشعري أن المطبخ أنظف وأفضل، هذه الطريقة أيضًا ستوفر عليك الجهد والوقت في التنظيف، لأنك حين تتركين الأطباق ستجف فيها بقايا الطعام وكذلك المرق وهو ما سيحتاج وقت أكبر للتنظيف، وبالتالي القيام بالأمر أولًا بأول يعني الانتهاء سريعًا بأقل جهد.

ثالثًا: الترتيب

للأسف الترتيب أمر ضروري لا يمكن أن تغفلي عنه أو تتجاهليه ولو يوم واحد وإلا ستجدي الملابس والألعاب والأدوات المدرسية وكل شيء في فوضى كبيرة لا يمكن السيطرة عليها. اطلبي من أطفالك إعادة كل شيء إلى مكانه سواء الملابس التي تحتاج إلى التنظيف أو الملابس التي سيتم إعادتها إلى الخزانة، كذلك الألعاب والأوراق وأدوات المدرسة.

5 دقائق يوميًا يمكنها أن تقلب حال المنزل من وضع مزري إلى وضع أفضل كثيرًا.

رابعًا: التنظيف عقب العودة إلى المنزل

أنا أعلم أن التنظيف هو آخر شيء قد يخطر على بالك بمجرد العودة إلى المنزل، ولكنه للأسف واقع لا يمكننا التخلص منه وبالتالي خصصي يوميًا 30 دقيقة فقط للقيام بأعمال التنظيف الروتينية مثل مسح الغبار وكنس الأرضيات، طي الملابس النظيفة وغيرها من الأعمال.

خامسًا: كوني نموذجًا إيجابيًا

كأم وزوجة عاملة تحتاجين كل مساعدة يمكنك الحصول عليها من باقي أفراد الأسرة، سواء زوجك أو أطفالك أو أي شخص آخر يعيش معكم في نفس المنزل، لذا ابدئي بنفسك وكوني أنتِ النموذج والقدوة التي يفترض بهم النظر إليها وتقليدها، فأطفالنا سواء شئنا أم أبينا نسخة مكررة منا، لذا دعونا نتصرف أمامهم بما نحبهم أن يكونوه، لا تلقي بملابسك في أي مكان وكوني مرتبة أمامهم، لا تهملي نظافة سريرك أو نظافتك الشخصية وصدقيني أنهم سيقلدونك بشكلٍ تلقائي.

سادسًا: لا تهملي نفسك

في كل ما تقومين به في المنزل والعمل عليك ألا تنسي نفسك واهتمامك بها، لا تهملي نفسك إن شعرتِ بالإرهاق ولا تتجاهلي الذهاب إلى الطبيب إن شعرتِ بأي ألم، لا تتساهلي وتتناولي المسكنات ولا تتغاضي عن احتياجاتك للقيام باحتياجات الآخرين، أنتِ عماد هذه الأسرة وأهم ركن في أركانها وصحتك وراحتك تعني صحتهم وراحتهم لذا لا تتخلي عنهما.

اطلبي من الأسرة مساعدتك ولا تعملي في صمت، دعيهم يعرفوا قدر التضحيات والأمور التي تقومي بها من أجلهم، ولا تخجلي من الإصرار عليهم لمساعدتك فهذا المنزل للجميع يعيشون فيه هم أيضًا لذا لا بد أن يبذلوا هم أيضًا الجهد من أجل المنزل.

أخيرًا.. تذكري أنه ليس مطلوب منك أن تكوني مثالية، فبين العمل والمنزل والأطفال والمذاكرة لا بد وأن يحدث تقصير، لا بأس. فأنتِ بشر ولا يمكنك أن تقومي بكل شيء على أكمل وجه، ابذلي جهدك في حدود استطاعتك ولا تثقلي على نفسك. الآن حان دورك لتخبرينا ما هي أسرارك في التنظيف كأم عاملة؟

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد