نجا راكب دراجة نارية من موت محقق، بعد أن كاد قطار مسرع أن يطيح به، في لقطات تحبس الأنفاس، ولولا العناية الإلهية