كيف تصنع فيلم قصير ، أو فيلم وثائقي بامتلاك العناصر الأساسية لصناعة الفيلم ؛ فيهتم الكثير بصناعة المحتوى من خلال الفيديو والأفلام القصيرة التي تنتشر بشكل كبير في الوقت الحالي ، وهذا الاهتمام يُمكن أن يخرج بأفضل حالة له بفهم مراحل صناعته ، تحتاج صناعة فيلم صغير بنفسك إلى بعض المراحل ، والاستعدادات التي نعرض لها فيما يلي :

مرحلة ما قبل الانتاج

وهذه المرحلة تتضمن عدد من الأساسيات ، وهي كالآتي :

فكرة المحتوى

عليك اختيار موضوع ما ، أو فكرة ما مُثيرة للاهتمام بالنسبة إليك ، واختر الطريقة المناسبة لبدء عرض الفكرة ؛ فيُمكنك عرض الفكرة بطريقة وثائقية ، أو من خلال طرح الأسئلة ، والبحث عن إجاباتها خلال الفيديو ، وفي حالة كانت الفرة التي يدور حولها الموضوع فكرة خيالية ؛ يُمكنك تحديد أساسيات الفكرة ، ومن ثم تبدأ في بناء الشخصيات ، والعقدة ، والحل ، وما إلى ذلك .

بعد الانتهاء من اختيار الفكرة ، وقب البدء في كتابة السيناريو الخاص بالفيلم يُمكنك وضع نغمة موسيقية في الخلفية ؛ لتُضفي نوعًا من التأثير ، وهذه خطوة اختيارية فيُمكنك أن تستخدم الموسيقى أو لا تستخدمها .

قبل البدء في كتابة السيناريو أيضًا عليك اختيار الجو العام الذي تُضفيه على المحتوى بين الطابع الكوميدي ، أو الطابع الدرامي ، أو الطابع التحليلي التاريخي للموضوع .

كتابة السيناريو

عند البدء في كتابة السيناريو عليك تحديد القصة ، وتخيلها بشكل كامل ، وتحديد النقاط الرئيسة ، والنقاط الفرعية ، وتحديد التدرج الذي يشملهما لتكوين مخطط متميز ، ومن ثم البدء في الكتابة .

لا يعني القيام بكل هذه الاستعدادات أن تتمكن من كتابة السيناريو النهائي من المرة الأولى ، ولكن الأمر يحتاج إلى عدد من المسودات إلى أن تصل إلى السيناريو الأمثل ، وبمجرد الانتهاء من كتابة المسودة الأولى عليك أن ترتاح قليلًا من الكتابة ؛ حتى تتمكن من الكتابة فيما بعد بفِكَر جديدة ، ورؤية أفضل ، عليك الحرص على إبقاء المسودة الأولى كما هي دون تعديلات ، ثم قم بنسخها في ملف آخر ، وأضف التعديلات به ، واستمر في النسخ ، والتعديل إلى أن تنتهي .

بعد الحصول على السيناريو الأمثل عليك القيام بقائمة اللقطات التي تتناسب مع النص ، كما يُمكنك القيام بعمل القصة المصورة ؛ فالقصة المصورة تُمكنك من تخيل المشاهد ، وترتيب اللقطات لتخرج في أنسب شكل لها ، وأيضًا تُمكنك من تحديد ميزانيتك .

المعدات المناسبة

صناعة فيلم صغير بنفسك تحتاج إلى بعض الأدوات اللازمة ؛ ولذلك عليك تحديد الميزانية المناسبة للمعدات ، وهذه المعدات نذكرها فيما يلي :

  • الكاميرا

الكاميرا هي الأداة الرئيسة لصنع الأفلام ، ويجب أن تكون جودة الكاميرا جيدة ، إذا كان جودة الكاميرا الموجودة في هاتفك الذكي عالية فيُمكنك استخدامه ، ومن الأفضل أن تقتني كاميرا فيديو خاصة بجودة متوسطة مقبولة بها ميكروفونات داخلية لالتقاط جميع الأصوات .

  • الإضاءة

الإضاءة عاملًا رئيسًا في صناعة الفيديو ؛  فمهما كانت جودة الكاميرا عالية فإنها لن تتمكن من إعطائك أفضل صورة بدون إضاءة جيدة ؛ فإذا كانت الإضاءة جيدة يُمكنك استخدام نوع متوسط من كاميرات الفيديو .

  • الصوت

إذا كنت تمتلك ميكروفون فمن الأفضل أن تستخدمه ، وإذا كنت تعتمد على الكاميرا التي تحتوي على ميكروفونات داخلية ؛ فمن الأفضل أن تحرص على التقاط أفضل صوت ممكن من خلال توفير بيئة هادئة إلى أقصى درجة ، كما يُمكنك التحكم في حركة الكاميرا ، وتقريبها من المتحدث لالتقاط أعلى دقة من الصوت ، كما يُمكنك تسجيل الصوت بعد الانتهاء من التصوير ، ومن ثم تركيب الصوت على الصورة .

  • تشكيل فريق العمل

تشكيل فريق العمل من أبرز العوامل التي تُساعد في جعل العمل أكثر فاعلية ، ولكن في نفس الوقت يُمكنك القيام بجميع المهام بنفسك ؛ فيُمكنك ضم شخصين إذا لزم الأمر ، أو حتى استخدام أحد الحيوانات الأليفة .

مرحلة الإنتاج

تتلخص خطوات مرحلة الإنتاج فيما يلي :

ضبط الكاميرا

عليك ضبط الكاميرا لتكون ” 24 frames per second ” ؛ مما يُضفي عليه شكلًا أقرب إلى السينما ، وبالرغم من هذا فإذا جعلت الإطار أعلى من ذلك قليلًا فسيكون الأمر جيدًا ، في أغلب الأوقات تتعين الكاميرا بشكل تلقائي على ضبط ” 30 frames per second ” إطار في الثانية الواحدة ، ولكن بإمكانك إعادة الضبط وتغييره إلى ” 24 frames per second ” .

كما يُمكنك أيضًا إضافة القليل من اللقطات البطيئة في الحركة إلى الفيلم الخاص بك من خلال ضبط الأعلى لإطارات الكاميرا فيُمكن أن يصل الإطار إلى ” 60 ، أو 120   frames per second ” ، ثم إعادة الضبط فيما بعد إلى 24 ، أو 30 مرة أخرى ؛ فالحركة البطيئة في أغلب الأوقات تَضفي طابعًا سينمائيًا .

هذا بالإضافة إلى التأكد من إعدادات توازن الألوان ، وتوازن اللون الأبيض بصورة دقيقة .

الإضاءة

يجب تجربة الإضاءة لعدة مرات عند محاولة ضبتها ؛ فعليك ضبط مصادر الإضاءة التي لديك بشكل دقيق إلى أن تصل للإضاءة الأمثل ، وإذا لم يكون مصادر جيدة للإضاءة فيُمكنك الاعتماد على إضاءة الشمس الطبيعية ؛ فيجب أن تكون الإضاءة جيدة في جميع المشاهد .

نقطة تثبيت الكاميرا

المكان الذي تُثبت به الكاميرا لا يقل أهمية عن إعدادات الضبط الخاصة بها ، ولذلك يجب الاهتمام بوضع نقطة التثبيت عند ضبط لقطات الكاميرا ؛ فيُمكنك استخدام ” rule of thirds ” لتظهر لقطات الكاميرا بصورة طبيعية عندما تتم إزاحتها من المركز .

استخدم المزايا التي تمتلكها ، وعليك تجنب ” background mergers ” ، فهي الأشياء التي تتواجد في الخلفية ، وتُضفي الإزعاج ، والسخافة على الفيديو .

تنوع زوايا الكاميرا بين المشاهد يُعطي المزيد من الاختيارات التي يُمكنك تحديدها في مرة ما بعد الإنتاج .

مرحلة ما بعد الإنتاج

مرحلة ما بعد الإنتاج هي المرحلة النهائية ، والتي تُمكنك من إضافة اللمسات الأخيرة على الفيلم ، وهي كما يلي :

تجميع وتعديل مقاطع الفيديو

بعد الانتهاء من تصوير جميع مشاهد الفيديو الخاص بك ، وحفظها ؛ فالآن يُمكنك تجميع مشاهد الفيلم ، وعليك مشاهدة جميع المشاهد التي قمت بتصويرها ، واختيار الأنسب للاستخدام ، وبعد اختيار اللقطات الأفضل ابدأ في تجميع الفيلم ، وفي هذه الخطوة ستقوم بوضع ، وإزالة العديد من المشاهد إلى أن تحصل على النسخة الأفضل من الفيلم ، مع مراعاة زمن المقطع .

تنسيق ألوان الصورة

يتم تصحيح ألوان ، ودرجات الصورة للوصول إلى أفضل مظهر عام للفيلم ، وعليك مراعاة طبيعة المحتوى ، وطبيعة فكرة الفيلم ، وعكس ذلك على طبيعة الفيلم ؛ فعلى سبيل المثال إذا كان موضوع الفيلم يميل إلى الرعب فمن الأفضل أن تكون درجات الألوان في الفيلم داكنة بعض الشيء ؛ مما يُزيد من تأثير الفيديو على المُشاهد .

كما يجب أن يكون البرنامج الذي تستخدمه في التعديل ، والتحرير به خيارات مناسبة خاصة بتعديل المقاطع ، وخيارات الألوان ، والعديد من الاختيارات الهامة .

عامل الاستقرار

أغلب برامج التحرير بها خيارات تقليل الاهتزاز في اللقطات التي تم تصويرها ؛ فيُمكنك تقليل الاهتزاز الموجود في أي مقطع ، كما يُمكنك الإبطاء من سرعة اللقطات ليخرج الفيلم في أفضل نسخة ، ومن ثم تقوم بنشره . [1]