كيف يمكنك تحسين ذاكرتك بطرق بسيطة

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

قد يكون من عيوب العصر الرقمي الذي نعيشه أننا نهمل ذاكرتنا الفطرية، غالبا ما نستخدم الإنترنت للبحث عن المعلومة التي نحتاجها مهما كانت بسيطة بدلا من إعمال ذاكرتنا، قد يجد البعض أن حفظ المعلومات غير ضروري طالما أننا نستطيع أن نبحث ببساطة عما نريده على شبكة الإنترنت، لكن الحفظ له فوائد كثيرة فهو يجعل عقلك أكثر تركيزا وإنتاجية ويشكل قدرتك على التفكير في الأمور المختلفة، ويساعدك على فهم الآراء والمفاهيم بسرعةأكبر، لزيادة القدرة على الحفظ نحتاج إلى العناية بالذاكرة وفيما يلي بعض الأمور التي تزيد من قوة ذاكرتك.

1- مارس الرياضة بانتظام

 لأن ممارسة الرياضة تخفض من مستوى التوتر وتعمل على تحسين حالتك المزاجية وتزيد من ثقتك بنفسك، وتجنبك الخمول والكسل لأن لهما تأثيرا سلبيا على الذاكرة. توصي الدراسات بما لا يقل عن 150 دقيقة أسبوعيًا من النشاط الهوائي المعتدل مثل المشي السريع ، أو 75 دقيقة كل أسبوع من النشاط القوي مثل الركض.

اختر شيئًا تستمتع به -إذا كنت تكره الركض ، فلا تجبر نفسك على الركض ثلاث مرات في الأسبوع ؛ يمكنك ممارسة رياضة السباحة أو الانضمام إلى ناد رياضي بدلاً من ذلك.

2- احصل على قدر كاف من النوم

النوم الكافي يساعد على تنشيط ذاكرتك، فعندما تنام ، يدمج عقلك المعلومات في بنك الذاكرة طويل الأجل. لكن عندما لا تحصل على قسط كافٍ من النوم ، فهذا يؤثر على قدرة عقلك على القيام بذلك ، وهذا بدوره يضعف الذاكرة.

لا تنس أن ممارسة الرياضة والتمرن بانتظام يجعلك تنام بسهولة اكثر، يمكن أيضا قراءة كتاب قبل النوم ليساعدك على الاسترخاء والنوم . تجنب النظر إلى الشاشات (الكمبيوتر ، التلفزيون ، الهاتف ، الجهاز اللوحي) قبل النوم.

3- كن منظماً

عندما يتعذر عليك العثور على مفاتيحك أو بعض أوراقك المهمة ستشعر بالتوتر ، وستشعر بضعف في ذاكرتك في حين أن المشكلة برمتها تعود إلى عدم النظام، اختر مكانا معينا لكل شيء وضعه باستمرار في نفس المكان حتى يتسنى لك العثور على أشيائك ولا تضيع وقتك في البحث عنها.

ليس عليك القيام بكل شيء دفعة واحدة. ابدأ بأشياء صغيرة مثل تعليق مفاتيحك على خطاف بجانب الباب ، أو الالتزام دائمًا بوضع معطفك وأحذيتك وحقيبتك في أماكنها فور وصولك إلى المنزل. إذا كان لديك الكثير من المهام المطلوب تأديتها، أعد  قائمة بتلك المهام مرتبة حسب الأولوية.

4- قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء

اقض الوقت مع الأشخاص الذين تستمتع بقضاء الوقت معهم  ، والذين يجعلونك تشعر بأنك أفضل. التواصل مع الأصدقاء أو الأقارب يمكن أن يقلل من القلق، ويعزز الثقة بالنفس، ويشتت انتباهنا عن الأشياء التي تجهدنا أو تجعلنا نشعر  بالتوتر. إذا لم يكن لديك أي أصدقاء  أو تعيش بعيدًا عن أصدقائك وعائلتك، ففكر في الانضمام إلى ناد أو مجتمع عبر الإنترنت، أو الاتصال بأصدقائك وعائلتك باستخدام برنامج دردشة الفيديو عبر الإنترنت.

5- اضحك

تشير البحوث إلى أن الضحك يمكن أن يحسن الذاكرة قصيرة الأجل  كما أنه يزيد من الاندورفين ويعزز جهاز المناعة، ويخفض التوتر ويحسن الذاكرة بين جميع الفئات العمرية.  شاهد الأفلام الكوميدية أو مقاطع الفيديو على يوتيوب، شارك النكات مع الأصدقاء، أو احضر عرضاً كوميديا – قم بأشياء تجعلك تضحك بشكل منتظم.

6- قلل من استخدام التكنولوجيا

قلل من استخدامك للتكنولوجيا (أي الجلوس أمام الكمبيوتر أو الهاتف أو الجهاز اللوحي) لمدة 30 دقيقة يمكن أن يحسن صحة عقلك ويساعدك على التفكير بعمق أكبر.  إن قضاء وقت بعيد عن الكمبيوتر يجعلك أقل عرضة للانخراط في العمل خارج ساعات العمل. كما أنه يساعدك على التركيز في الوقت الحالي، ويوفرلك الوقت للقيام بأشياء أخرى تخفف التوتر مثل الريضة أو القراءة.

7- تحسين النظام الغذائي الخاص بك

تناول الأطعمة المضادة للأكسدة مثل التوت الازرق والرمان والعنب البري يساعد على حماية الماغ والذاكرة ويقلل من آثار الأمراض المرتبطة بالعمر مثل الزهايمر. تناول الأسماك لأنها غنية بأحماض أوميجا 3 الضرورية لوظائف الدماغ. كذلك تناول المكسرات فهي تعد من المصادر الرئيسية لفيتامين E. أهم شيء هو شرب كمية كافية من الماء

8- تعلم أشياء جديدة

تعلم أشياء جديدة تمنح دماغك الحافز الذي  يحتاجه للنمو والتفكير بصورة افضل يمكنك تعلم لغة جديدة مثلا أو تعلم أي شئ جديد لتنشط من ذاكرتك.

9- كرر

إذا كنت ترغب في تذكر شيء ما كرره حتى لا تنساه ، على سبيل المثال لو أردت ألا تنسى اسم شخص قد قابلته للتو  قل اسمه أثناء مصافحته مثل “أهلا  يا أحمد”  ثم قلها مرة أخرى عندما تنتهي من المحادثة “كان من اللطيف مقابلتك يا أحمد”، أو إذا كان ذلك سيبدو غريبا يمكنك تكرارها لنفسك بهدوء وأنت تمشي بعيدا.

إذا كنت تحاول حفظ مفردات لغة ما ، فاختر من 10 إلى 20 كلمة لتتذكرها يوميًا ، واكتب كل منها 10 مرات أثناء نطقها بصوت مرتفع. يمكنك القيام بذلك عدة مرات حتى تتمكن من كتابة وقول كل كلمة على أكمل وجه ، دون الحاجة إلى التفكير في الأمر.

10- تجنب القيام بمهام متعددة في وقت واحد

تجنب تعدد المهام. أظهرت الدراسات أن عقلك لا يستطيع التبديل بين المهام بكفاءة ، مما يعني أنه عندما تقوم بمهام متعددة فإنك تضيع الوقت بالفعل. أظهرت الأبحاث أيضًا أن احتمالات الاحتفاظ بما نتعلمه تكون اقل عندما نقوم بمهام متعددة. باختصار ، إذا كنت تريد أن تتذكر شيئًا ، فلا تفعل ذلك أثناء قيامك بعدة مهام في نفس الوقت !

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778


Warning: A non-numeric value encountered in /home/rmooosh/public_html/wp-content/themes/Newspaper/includes/wp_booster/td_block.php on line 352