مظاهر فصل الشتاء

فصل الشتاء هو أحد فصول السنة الأربعة، ومن المعروف أن كل فصل يتميز بالعديد من المميزات التي تجعله محبب لدى فئة من الأفراد، فتبدأ السنة بفصل الربيع، ثم فصل الصيف، ثم الخريف، وتنتهي السنة بفصل الشتاء، ولكل شهر مظاهر مختلفة عن غيره من الأشهر، ويستمر فصل الشتاء ثلاثة وتسعين يومًا وذلك في نصف الكرة الشمالي، بينما يكون تسعة وثمانين يومًا في نصف الكرة الجنوبي، وهو له عدد من الظواهر الطبيعية التي تميزه عن غيره.

مظاهر فصل الشتاء

يُعرف فصل الشتاء بأنه فصل الخير، وهو أيضًا أبرد فصول السنة، في فصل الشتاء تتساقط الأمطار لتسقي الأرض، وتغسل الأشجار ويرتوي بها الإنسان والحيوان، فهي تساعد على إنبات النبات، يبدأ فصل الشتاء رسميًا من الحادي والعشرين من ديسمبر إلى العشرين من مارس، وله العديد من المظاهر الرائعة التي يستمتع بها الأفراد، فعلى الرغم من جمال وقسوة الطقس فأن الجميع يترقبون تجمع تلك المظاهر للاستمتاع بها بعد أن يكونا سويًا طبيعة وجوًا مذهلًا.

تتساقط الأمطار في بداية الفصل وتكون خفيفة، ولكنها الكمية والشدة تختلف مع مرور الوقت، فهي تشتد وتزداد غزارة مع مرور الوقت، وتعطي مظهر جميل ورائع، وهي لها العديد من الفوائد الكثيرة للإنسان والحيوان والنبات، ويكون الطقس شديد البرودة حيث تزداد سرعة الرياح، وتكون السماء ممتلئة بالغيوم والسحب البيضاء التي تُعرف بمظهرها الرائع.

ظواهر فصل الشتاء

تحدث ظاهرة البرق في فصل الشتاء عند سقوط المطر بشدة، وجاء عن ابن عباس “أقبلت ‏يهود ‏إلى النبي ‏صلّ الله عليه وسلم ‏ ‏فقالوا: يا ‏‏أبا القاسم ‏ أخبرنا عن الرعد ما هو؟ قال: ملك من الملائكة موكل بالسحاب معه مخاريق ‏من نار يسوق بها السحاب حيث شاء الله، فقالوا: فما هذا الصوت الذي نسمع قال زجره بالسحاب إذا زجره حتّى ينتهي إلى حيث أمر”.

تكسو الثلوج الأرض لتلبسها ثوبًا أبيض رائع، ويفرح به الكثير من الأفراد، فهم يخرجون فرحًا ومرحًا للعب بالثلوج، حيث تتكون الجليد وتنخفض درجات الحرارة بشكل كبير، وأيضًا تحدث ظاهرة الإنقلاب الشمسي، والتي تكون بين الجزء الشمالي والجنوبي للكرة الأرضية، بالإضافة إلى ذلك تتساقط أوراق بعض الأشجار، لتكون خالية من الثمار، وتهاجر الطيور لتبحث عن المناطق الأكثر دفئًا.

حياة الإنسان في الشتاء

تحدث الكثير من التغيرات في فصل الشتاء على حياة الإنسان، حيث تتغير ملابسه وتصبح أثقل، كما أنه يمكث في البيت لفترات طويلة، للبحث عن الدفئ والحماية من برودة الطقس، وتزداد استخدام المدافئ الكهربائية للوقاية من برودة الجو، وتبدأ الحيوانات في ظاهرة البيات والسبات الشتوي طوال ساعات الليل، وفي فصل الشتاء تكثر الأمراض المختلفة التي تحدث نتيجة لإنتقال الفيروسات مع الرياح، حيث تزداد تشققات الجلد نتيجة للرياح أيضًا.

أصل كلمة الشتاء في اللغة العربية

يعود أصل كلمة الشتاء في اللغة العربية إلى كلمة شاتي وهي التي تعني ذو المطر، وسُمي بهذا الاسم نظرًا لأنه في هذا الشهر تنخفض درجات الحرارة وتزداد برودة الجو، فتهب الرياح الباردة وتتساقط الأمطار، وتكون تلك المظاهر بدرجات متفاوتة، فأحيانا تكون غزيرة وأحيانا قليلة، وتسقط بعض الثلوج أحيانا حسب الموقع الجغرافي للسكن.

يتميز النهار في الشتاء بأنه قصير والليل طويل، في نصف الكرة الشمالي، وفيه تنضج ثمار الحمضيات مثل الليمون والبرتقال، وتتغير الملابس، ومن الأمراض التي تكثر في فصل الشتاء الإصابة بالإنفلونزا والرشح وأمراض الرئتين والربو، مع إلتهابات الحلق، كما تزداد الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، نظرًا لضيق الأوعية الدموية وعدم قدرتها على نقل الأكسجين والدم بصورة مباشرة إلى أعضاء الجسم.

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778


Warning: A non-numeric value encountered in /home/rmooosh/public_html/wp-content/themes/Newspaper/includes/wp_booster/td_block.php on line 352