لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

من الممكن تعلّم وإتقان قوة الحجة وسلطة المنطق من خلال الممارسة بطريقةٍ واعيةٍ وهادفة. وهذا ما لخصه كتاب “التأثير الذي لا يقاوم” والذي كتبه كلًا من سعد الحمودي وسعيد المالكي. وقد اجتهدا في وضع أحدث الاتجاهات وأقوى الإستراتيجيات الخاصة بالتأثير والإقناع.

بدايةً يذكران بأنه ليس من السهل أن نغير الآخرين أو أن نشكلهم بحسب ما تمليه علينا أهواءنا، ولكن من السهل أن نتواصل ونؤثر فيهم من خلال تبّني أسلوب واعي ومدروس في طريقة تحدثنا وسلوكنا الملفوظ وغير الملفوظ. مع تقبل الآخر وتقديره فالناس تبحث عمن يتقبلهم كما هم ويرفع من قيمتهم وقبولهم أيضاً على ما بهم من أخطاء، ليس ذلك فقط بل وتحاول أن تجد ما فيهم من الإيجابيات.

وللتأثير 10 أدوات وأساليب تساعدك على تفهم التفاعلات البشرية التي تؤثر في عملية اتخاذ القرار وكذلك في تغيير القناعات.

10 أساليب للتأثير على من حولك

1- الاقتراب النفسي

قبل البدء بالحوار أو الإقناع عليك أن تكون في وضعٍ بدنيٍ مناسب للموقف من خلال أن تغير من وضعك البدني لتتشابه مع الآخر، وبذلك تلغي نقاط الاختلاف بينكما وتقلل منها. وبعد ذلك تركز على الكلمات والعبارات وتحاكي الكلمات المنطوقة بأن تستخدمها أنت أيضاً وتربط طريقتك في النظر للأمور بطريقة الطرف الآخر، مع استخدام درجة صوت مقاربة لدرجة صوته. أيضاً التشابه بين معدل سرعة التنفس وسرعة الكلام مع مراعاة الحذر في ذلك فقد يعتقد الطرف الآخر أنك تقوم بتقليده.

2- قيادة الحوار

لن تتم قيادة الحوار برفع نبرة الصوت أو بالطرق الهجومية وإنما بعدما تطبق المرحلة السابقة من الاقتراب النفسي، عليك أن تكون على درجةٍ عالية من التوافق مع الطرف الآخر متذكراً بأن لديك نقاط ترغب في تحقيقها.

3- استخدام المنطق والنتيجة

تحليل الحديث فيه عنصرين هما: استخدام المقدمة المنطقية وهي تلك البيانات أو الحقائق والأسباب التي تستند إليها النتيجة. والنتيجة هي ما يريد الشخص الوصول إليه.

4- الدعابة

الدعابة وسيلة فعّالة لإيصال الرسائل المؤثرة وهذا ما نجده في بعض الإعلانات التجارية، فالابتسامة من أهم المهارات الاجتماعية وغالبًا ما نفضّل أن نشرك البشوشين في آمالنا وأموالنا لأسباب قوية تتعدى وعينا.

5- صناعة الكلمة

وذلك من خلال التحدث بطريقة الإثبات وطريقة التأكيد وابتغاء المكسب المشترك بعبارات تدعم التعاون والتحدث في صلب الموضوع بثقة، أيضاً عدم استخدام كلمات المبالغة والتضخيم مثل “جداً” وعدم استخدام اللعثمة وعبارات التردد وأسئلة طلب التأكيد.

6- الأوامر الخفية

إذا أردت أن تصل إلى عقول الآخرين بسهولة ودون مقاومة عليك بهذا الأسلوب. فهو يسهّل عليك الإقناع. وهذه المهارة تجعلك تحصل على القبول الفوري دون مقاومة. وحتى تعطي أثرًا إذا كنت في حديثٍ مستمر وأردت أن تعطي أمرًا مخفيًا فعليك السكوت لثوانٍ ثم تطرح الجملة التي تحتوي على الأمر، ارفع أو اخفض صوتك عندما تعطي الأمر، غيّر من نبرة صوتك لتجعله ممدودًا وهادئًا أثناء إعطائك للأمر، قم بحركة أثناء إعطاء الأمر كأن تهز رأسك أو ترفع حاجبك، فلغة الجسد ترفع من نسبة الاستجابة.

7- احتياجات البشر بين الكلمات

يتحرك البشر لسببين، الحصول على شيء أو المحافظة على شيء. والخوف من الخسارة من أكثر مشاعر الخوف قوة، حيث اكتشف علماء النفس أننا نكره الخسارة؛ لذلك يتم تحفيز الناس بتخويفهم من خسارة شيءٍ ما أكثر من تحفيزهم بالمكافأة على شيءٍ مساوٍ له في القيمة. فألم خسارة 100 دولار أكثر من متعة الفوز بمائة دولار.

8- اختيار الكلمات

تعلم مهارة استخدام الكلمات وانتقاء الكلمات القوية المعبرة والتي تقود بها تفكير وقرارات الآخرين.

9- استخدام الأسئلة في الإقناع

تعتبر الأسئلة من أكثر وأقوى الأدوات في الاتصال والتخاطب والتحاور مع الآخرين، فالأسئلة تمثّل حجر الزاوية في نجاح الاتصال. تمتاز الأسئلة بكونها تسمح للمحادثة بأن تكون في اتجاهين، وتخدم العديد من الغايات فهي إما أن تجعل الشخص المقابل يسهب في الحديث إذا أردت ذلك، أو تجعله يختصر حديثه إذا ما أردت. ومن المهم في طرح الأسئلة الوقت المناسب. وللأسئلة أنواع، منها الأسئلة المفتوحة والمغلقة والمباشرة والتوجيهية.

10- الإقناع باللغة

هناك قواعد لغوية تهم المحاور وتقوّي من تأثيره اللغوي فتسهم في إقناع الآخرين بوجهات نظره وأفكاره، هنالك أكثر من نموذج كتقديم الحال قبل الفعل، والصفة قبل الاسم. مثال على ذلك “بسهولة تتخذ قرارك” واستخدام كلمات مثل وعي وإدراك، كذلك ربط الأفعال بالنتائج في الجمل والعبارات التي تستخدمها، وأيضاً استخدام صيغة الأمر بإخفائه في وسط الجملة مثال “رغبتك في التفوق، توقف إهدارك للوقت في أسرع وقت”.

وأخيرًا: يذكر المؤلفان بأن أساليب التأثير تمدك بالقدرة على تجنب الخلافات وسوء الفهم، وعلى تغيير الآراء والأفكار وتصحيح مساراتها. ومن النجاح في إدارة الجلسات التفاوضية وتعزيز الثقة بالنفس وتحقيق ما تريد الوصول إليه وتطوير العلاقات.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد