12 طريقة سهلة لتحسين مهاراتك في الكتابة

لتجربة قراءة أفضل تفضل بزيارة المقالة على زد

الكتابة تخيف كثيرا من الناس، ولكن الكتابة يجب ألا تكون مؤلمة لهذا الحد، ويمكن لأي شخص تقريبًا أن يحسّن مهاراته في الكتابة مع القليل من الانضباط والرغبة في التعلم. تريد أن تصبح كاتبًا أفضل؟فيما يلي ١٢ طريقة يمكنك من خلالها البدء في تحسين مهاراتك في الكتابة في الوقت الحالي

1.تعلم الأساسيات

اسعَ من أجل تطوير مهارتك النحوية واللغوية، التحاقك بأحد دورات التدريب على الكتابة سوف يساعدك في التعرف على أساليب مختلفة من أجل تطوير أسلوبك الخاص، ويعلمك قواعد الإملائية والنحوية الصحيحة، كذلك قواعد كل أسلوب من النصوص (الشعر، القصة، المسرح، المقال ….)

2. مارس الكتابة باستمرار

إذا كنت تريد أن تتحسن في شيءٍ ما، فعليك أن تمارسه باستمرار، والكتابة كذلك، حتى أكثر الكتّاب الموهوبين كان عليهم تعلّم حرفتهم على مدى عدة سنوات. إذا كنت ترغب في تحسين مهاراتك في الكتابة، فإن الكتابة بانتظام لن تؤدي إلى تقليل خوفك من الصفحة الفارغة فحسب، بل ستساعدك أيضًا على تطوير أسلوب فريدٍ من نوعه؛ لذا حتى لو لم يقرأ أحد ما تكتبه، استمر في الكتابة.

3. احرص على القراءة

أفضل الكتّاب هم أيضًا قُرّاء، والقراءة على أساسٍ منتظم هي طريقة سهلة للبدء في تطوير مهاراتك في الكتابة، قم بتوسيع آفاقك إلى موادٍ أكثر تحديًا مما تقرأه عادةً، وإيلاء الاهتمام بهيكل الجملة، واختيار الكلمة، وكيفية صياغة العبارة. كلما قرأت أكثر، كلما زادت احتمالية تطوير مهارة الكتابة لديك لتتعرف على الأسلوب المتميز والأخطاء التي يجب تجنبها.

4. تعليقات وانتقادات الأصدقاء

على الرغم من أن الكتابة تعتبر في العادة نشاطًا فرديًا، إلا أن أفضل الكتّاب بحاجةٍ للتعليقات والانتقادات حول ما يقدمون من أعمال، تحدّث إلى زملائك في العمل (أو الأصدقاء) واطلب من شخصٍ ما -إذا كانوا راغبين- في إلقاء نظرةٍ على عملك، فقد يكتشفون الأخطاء التي سقطت منك أنت ولم تلحظها.العثور على محررٍ جيد والعمل معه يعد من أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها لتحسين مهاراتك في الكتابة، قد يكون السماح لبعض الأشخاص بقراءة أعمالك أمرًا صعبًا على بعض الكتّاب، خاصةً عندما يكونوا مبتدئين في مجال الكتابة، ولكن من المهم أن تتعلم قبول النقد البنّاء حول ما تكتبه.

5. انضم إلى ورش العمل

معظم الناس يرفضون فكرة الوقوف أمام غرفةٍ مليئة بالغرباء ويعرضون عليهم أعمالهم، لكن الانضمام إلى ورشة الكتابة يمكن أن يكون مفيدًا للغاية لصقل مهارة الكتابة لديك من خلال مشاركة ما تكتب للآخرين وتبادل الخبرات ووجهات النظر.

6. تعلّم من كاتبك المفضّل

قبل أن نذهب إلى أبعد من ذلك، يجب أن تعرف أن التقليد ليس هو نفسه الانتحال، وكما هو الحال في قائمة المدوّنات التي تقرأها كثيرًا، فمن المحتمل أيضًا أنك تقرأ نفس المؤلفين على أساسٍ منتظم. حدد ما تستمتع به في عملهم، واعرف ما إذا كان يمكنك استخدامه لتحسين مهاراتك في الكتابة.

7. ارسم لك أفكارا وخُططا

ضع مخططًا للكتابة، ستكون هذه خطة معركتك، وسوف تساعدك على كسب الحرب. عدد قليل جدًا من الكتّاب يجلس لكتابة أي شيء دون وضع خطة قوية في الاعتبار، فهم يحرصون على التخطيط قبل الكتابة، لا يلزم أن يكون المخطط معقّدًا، قد يكون الإطار البسيط للأقسام التي يجب أن تظهر في ترتيبٍ معين، بالإضافة إلى جُملٍ قليلة حول ما يحتويه كل قسم، وجود مخطط قبل الكتابة هو بمثابة خريطة طريق لرحلة إذا بدأت تشعر بالضياع فارجع إلى المخطط الخاص بك.

8. حرّر عملك بدقة

أنت تكتب كل يوم (أو بشكلٍ منتظم، على الأقل) وتشعر بمزيدٍ من الثقة بشأن عملك. رائع! الآن ستصبح أنت أقسى ناقد، يعتبر التحرير مهارة صعبة للتعلم بالنسبة للكتّاب المبتدئين، لأنهم يضعون قيمة هائلة على الوقت والجهد الذي وضعوه في الكتابة في المقام الأول. ومع ذلك، فإن الكثير من الأعمال تتم إعادة كتابتها في الواقع. لست متأكدًا مما إذا كانت هناك فقرة مفيدة؟ كن ناقدًا دقيقًا لنفسك وتعرّف متى تحذف أو تعيد صياغة شيءٍ ما. عملك سيكون أقوى بكثير نتيجةً لذلك.

9. لا بأس إن كانت المسودات الأولى غير جيدة

تكون المسودات الأولى دائمًا سيئة، ولا بأس في هذا، لا تضغط على نفسك إذا لم تنشئ تحفة فنية في محاولتك الأولى، مجرد كتابتك لأفكارك على الورق، ثم العودة والبدء في ترتيب الكتابة، تعتبر هذه محاولة جيدة، حتى أفضل الكتّاب يضطرون إلى قضاء الكثير من الوقت في إعادة صياغة المواد لتظهر بصورةٍ جيدة.

10. تجنّب الحشو

هناك خطأ شائع بين الكتّاب المبتدئين -وبعض الكتّاب الأكثر خبرة- وهو كتابة جمل معقدة بشكلٍ مفرط في محاولة لإضفاء المزيد من الجمال والبلاغة، ولكن الحشو وإطالة النص دون فائدة للقارئ قد يجعله يتجاوز عملك دون قراءة. في الغالب للجمل الأقصر تأثيرًا أكبر، إن الإيجاز يمكن أن يكون أداة قوية عند استخدامها بشكلٍ صحيح.

11. لا تخف من قول ما تفكر به

معظم المحتوى على شبكة الإنترنت هو ممل للغاية، ويرجع ذلك إلى أن عددًا كبيرًا من المدوّنين يركزون على كتابة نفس الأخبار دون أن يكلف نفسه عناء إضافة وجهة نظره الخاصة، كوّن لك رأي ولا تخجل من البوح به والتعبير عنه.

12- ابحث واستند لمراجع موثوقة

ابحث عن مراجع موثوقة لما تود الكتابة عنه حتى تعطي قوة لما تكتبه وتكسب ثقة الكاتب.أخيرا .. احرص على تطوير نفسك والاستمرار بالكتابة والقراءة، اقرأ ثم أعِد كتابة ما قرأته.

تابع قراءة عشرات المقالات الملهمة على زد

للاشتراك في خدمة الرسائل عبر الواتس اب

ارسل كلمة اشتراك عبر الواتس اب

+966502047778