سوء الظن والتخلص منه,كيفية التخلص من سوء الظن

اقتباساتيadmin0

سوء الظن يعد من إحدى الآفات الاجتماعية السلبية والمنتشرة في العديد من المجتمعات الإنسانية وهو ذلك التصور الخيالي المبني على عدم وجود أدلة أو قرائن واضحة عليه أي أن سوء الظن هو تلك الأفعال أو الأقوال التي تصدر من الآخرين دونما التأكد من صحتها بما يترتب على هذا التفكير والظن السيئ بالآخرين من أثار سلبية والتي تعود في انعكاساتها على الشخص وأيضاً المحيطون به وهي تؤدي إلى زعزعة العلاقات الاجتماعية بين الأشخاص بعضهم البعض أو قطع تلك الصلات والروابط الاجتماعية سواء كانت مع الأقارب أو الأصدقاء أو زملاء العمل وغيرهم من الأشخاص المحيطون بالإنسان وبالتالي يكون تأثيرها الشامل على المجتمع من تدمير وتفكك واستحالة للنهوض به ، حيث كان سوء الظن من أهم ما أبتلي به العديد من البشر على مر العصور والأزمنة إذاً فبالإمكان أن يتم تعريف سوء الظن بأنه هو مظنة الشر بالآخرين وتغليبها على ظن الخير بهم أي امتلاء النفس بالظنون السيئة بالناس وفي العادة ما يكون سوء الظن هو إحدى العادات المذمومة والتي حث الدين الإسلامي عن البعد عنها واجتنابها لما لها من أضرار وأبعاد شديدة السلبية على الأفراد وبالتالي على المجتمع ككل .

أقسام سوء الظن :-
تم تقسيم سوء الظن إلى قسمان أساسيان وكلاهما من الكبائر في الدين الإسلامي وهما :-

أولاً :- سوء الظن بالله جل علاه :- وهو ذلك النوع من الظن الذي لا يليق بالمولى سبحانه وتعالى كان يظن الإنسان في نفسه أن الله عز وجل لن يغفر له ذنوبه ولن يصفح عنه أو يتقبل توبته ، حيث يدخل سوء الظن هنا من ضمن ذلك النوع من الظنون التي هي مخالفة لكمال القدرة الإلهية وصفة الرحمة الربانية وهو من أكبر أنواع الذنوب لأنه يعد يأساً وقنوطاً وظناً لا يليق بمكانة الله جل شانه وبواسع رحمته وكرمه لعباده رغم ذنوبهم وأثامهم . read more

كيف تتحكم بنفسك ,تعرفي علي كيفية التحكم في غضبك

اقتباساتيadmin0