الأعراض المبكرة للأنفلونزا عند البالغين والأطفال

هبة مسعود
2022-08-02T15:58:54+03:00
أعراض الأمراضالصحة والعلاج
هبة مسعودتعديل ربى احمد2 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ 5 أيام
الأعراض المبكرة للأنفلونزا عند البالغين والأطفال
الأعراض المبكرة للأنفلونزا

تتشابه الأعراض المبكرة للأنفلونزا لدى البالغين والأطفال، ومن أكثر أعراض الإنفلونزا المبكرة شيوعًا التهاب الحلق وسيلان الأنف وآلام الجسم والتعب والحمى والسعال.

تنتقل الأنفلونزا بسهولة من شخص لآخر، وهذا المرض أكثر خطورة عند الأطفال الصغار وكبار السن والنساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية معينة مثل الربو أو مشاكل الرئة.

تختلف الأعراض المبكرة للأنفلونزا لدى البالغين والأطفال اختلافًا طفيفًا، ومعظم أعراضها متشابهة، ومن أكثر أعراض الأنفلونزا شيوعًا التعب والخمول وآلام الجسم كما يعد التهاب الحلق والحمى والسعال من الأعراض الرئيسية الأنفلونزا التي تتشابه عند البالغين والأطفال في بقية هذه المقالة، سنناقش الأعراض الأولية للأنفلونزا عند البالغين والأطفال.

الأعراض المبكرة للأنفلونزا عند البالغين

الأعراض المبكرة للأنفلونزا
الأعراض المبكرة للأنفلونزا

يمكن أن يمنع التشخيص المبكر للأنفلونزا الانتشار الواسع لهذا الفيروس ويمكن أن يساعد كثيرًا في العلاج المبكر لهذا المرض تتحسن الأعراض عادة خلال يومين إلى 5 أيام، وقد يعاني بعض الأشخاص من مضاعفات مثل الالتهاب الرئوي، الالتهاب الرئوي هو التهاب رئوي خطير ويحدث غالبًا في المرضى الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا حيث تشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • تعب.
  • آلم الجسد.
  • البرداء.
  • سعال.
  • التهاب الحلق.
  • صداع الراس.
  • مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإسهال.
  • التعب الشديد.

من الأعراض المبكرة للأنفلونزا والشائعة هي الإرهاق الشديد الذي يحدث في وقت مبكر من المرض، والذي ينتج عنه خمول وضعف جسدي شديد ويظهر قبل الأعراض الأخرى وتجدر الإشارة إلى أن التعب يمكن أن يكون أيضًا من أعراض الزكام، ولكن التعب والضعف أكثر شيوعًا في الأنفلونزا منه في نزلات البرد.

بالتأكيد يمكن أن يتداخل التعب والضعف الجسدي مع الأنشطة اليومية للمريض، وأفضل شيء هو الحد من الأنشطة وإعطاء الجسم الراحة.

اقرأ المزيد: تعرف على أسباب ظهور حب الشباب في الظهر والكتف

ألم شديد في الجسم

يعد ألم الجسم من الأعراض المبكرة للأنفلونزا، ويشعر المصابون بفيروس الأنفلونزا بألم جسدي غالبًا في الرأس والظهر والساقين.

إذا شعرت بأوجاع في الجسم وشعرت بالضعف والتعب، فقد يكون ذلك أحد الأعراض المبكرة للإنفلونزا يمكنك استخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل عقار الاسيتامينوفين لتقليل آلام الجسم والصداع.

البرداء

الأعراض المبكرة للأنفلونزا
الأعراض المبكرة للأنفلونزا

يمكن أن تكون القشعريرة وآلام الجسم أحد الأعراض المبكرة للأنفلونزا وحتى القشعريرة يمكن أن تحدث قبل الحمى للقضاء على الارتعاش، يمكنك لف بطانية حول المريض لزيادة درجة حرارة جسمه وتقليل الارتعاش.

الحمى هي عرض آخر للإنفلونزا، حيث يظهر أن الجسم يقاوم العدوى التي يسببها فيروس الأنفلونزا، وعادة ما تكون درجة الحمى المرتبطة بالأنفلونزا 38 درجة أو أعلى بالطبع، يجب أن تعلم أنه ليس كل شخص يعاني من الحمى عند الإصابة بالأنفلونزا الأسيتامينوفين هو دواء لا يحتاج إلى وصفة طبية وهو مفيد جدًا في تقليل الحمى.

مشاكل في الجهاز الهضمي

يسبب فيروس الأنفلونزا أحيانًا الإسهال والقيء والغثيان وآلام المعدة أو القيء وهي أعراض الجفاف، وأفضل طريقة للوقاية من الجفاف هي شرب الكثير من الماء والعصير وحتى الشاي الخالي من الكافيين.

سعال

يمكن أن يكون السعال المتكرر علامات تحذيرية للإنفلونزا يمكن أن يسبب فيروس الأنفلونزا صفيرًا وضيقًا في الصدر والنتيجة هي السعال المتكرر.

إذا كنت تعاني من مشاكل مثل الربو أو غيرها من مشاكل الجهاز التنفسي، في حالة الإصابة بالأنفلونزا، فقد يتسبب ذلك في ضيق التنفس لدى الشخص، وأفضل طريقة هي مراجعة الطبيب للوقاية من المضاعفات.

التهاب الحلق

الأعراض المبكرة للأنفلونزا
الأعراض المبكرة للأنفلونزا

يمكن أن يؤدي السعال الناجم عن الأنفلونزا بسرعة إلى التهاب الحلق، على الرغم من أن هذا الفيروس في بعض الأحيان يمكن أن يسبب أيضًا تورمًا في الحلق دون سعال.

في الأعراض المبكرة للأنفلونزا، يكون الحلق حكًّا ومتهيجًا، وقد تشعر بالغرابة عند بلع الطعام أو الشراب لتهدئة الحلق، قم بإذابة ملعقة كبيرة من الملح في الماء والغرغرة.

تتشابه الأعراض المبكرة للأنفلونزا عند الأطفال مع أعراض الإنفلونزا عند البالغين، ومع ذلك قد يعاني الطفل أيضًا من أعراض أخرى تتطلب عناية طبية تشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • فقدان الشهية.
  • صعوبة التبول.
  • حمى مع طفح جلدي.
  • البكاء بلا دموع.