تعرف على ما هي فوائد الزعفران؟ وأهم مميزاته كمضاد قوي للاكسدة

نوره سعيد
اقتباساتي
نوره سعيدتعديل ربى احمد17 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
تعرف على ما هي فوائد الزعفران؟ وأهم مميزاته كمضاد قوي للاكسدة
فوائد الزعفران

في السنوات الأخيرة تم إجراء العديد من الأبحاث حول فوائد الزعفران، فيستخدم هذا النبات للأغراض الطبية كمضاد قوي للأكسدة ولتقوية جهاز المناعة، ويُعرف الزعفران باسم التوابل الذهبية في الدول الأوروبية ويستخدم كنكهة ممتازة تعطي أيضًا لونًا جميلًا للطعام.

ما هي فوائد الزعفران؟

يمكن أن يقلل الزعفران من مستوى الكورتيزون في الدم ويقلل من الإجهاد العام للجسم، كما يمكن أن يزيد من مستوى هرمون الاستروجين في الدم ويساعد على صحة عظام النساء.

يتحول الكروسين الموجود فيه إلى كروستين في الجسم، والتي لها العديد من الخصائص العلاجية، حيث يعمل كروستين على زيادة مستوى السيروتونين في الدماغ ويساعد على علاج الاكتئاب والقلق، وسوف نذكر فوائد الزعفران فيما يلي:

مضاد قوي للأكسدة

يمكن أن تكون فوائد الزعفران تأثير قوي مضاد للأكسدة عن طريق تقليل الالتهابات العامة للجسم وتقليل الجذور الحرة بالإضافة إلى زيادة تخليق البروتين، هذه الخاصية يمكن أن تمنع الشيخوخة المبكرة وتلف الجلد الناجم عن أشعة الشمس.

فوائد الزعفران
فوائد الزعفران

يقوي جهاز المناعة

يزيد الزعفران من عدد خلايا الدم البيضاء، والتي ليس لها أي تأثير ضار على خلايا الدم الأخرى، ولهذا السبب يمكن أن يزيد من قوة جهاز المناعة في الجسم بسرعة، يمكن للمكملات التي تحتوي على الزعفران أن تمنع انتشار الفيروسات وتساعد في علاج الالتهابات التي تسببها الفيروسات.

يزيد من طاقة الجسم

يمكن للمواد الكيميائية الموجودة في هذا النبات الطبي والكاروتينات أن تزيد من طاقة الجسم العامة وتمنع الإرهاق اليومي والملل، كما يمكنها أيضًا زيادة الدورة الدموية وإمداد العضلات بالأكسجين وزيادة الأداء الرياضي.

 يقلل الزعفران من أعراض ما قبل الدورة الشهرية

من أقدم استخدامات الزعفران في الطب التقليدي هو تقليل أعراض متلازمة ما قبل الحيض، مثل: تقلصات العضلات، آلام البطن، آلام الظهر، الغضب، الاكتئاب، الغثيان والقيء، الصداع، الانتفاخ، حب الشباب الهرموني.

من خلال تقليل هرمون الكورتيزول، يمكن لهذا النبات الطبي أن يساعد في توازن الهرمونات في الجسم، ويقلل من الإجهاد العام للجسم ويساعد في تقليل الأعراض غير المريحة قبل الحيض، وتنتج هذه الأعراض غير المريحة في الغالب عن اختلال التوازن الهرموني في الجسم.

يساعد على صحة القلب

من ضمن فوائد الزعفران من قدرة ضخ بطينات القلب ويساهم في الصحة العامة للقلب، كما يمكن أن يقلل من احتمال الإصابة بالنوبات القلبية وأمراض القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن يقلل من مستوى الكوليسترول في الدم ويقلل من صلابة الدم السفن.

يحسن الزعفران من الأداء الجنسي

يمكن لبعض الأدوية الكيميائية أن تسبب آثارًا جانبية مثل انخفاض الرغبة الجنسية ومشاكل الانتصاب مثل: مضادات الاكتئاب والحبوب المنومة، كما أن تناول الزعفران مفيد أيضًا لهؤلاء الأشخاص، وقد أظهرت بعض الأبحاث أن الزعفران يمكن أن يقلل من آلام المهبل أثناء ممارسة الجنس.

يمكن أن يفيد في علاج اضطرابات المزاج

يفيد مستخلص الزعفران في تقليل أعراض الاكتئاب والقلق، حيث يزيد هذا الدواء العشبي من مستوى الدوبامين ويقلل من مستوى الإبينفرين.

في دراسة أجريت على 40 امرأة يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة، وجد أن تناول مكملات الزعفران لمدة 6 أسابيع يمكن أن يكون أكثر فعالية من مضادات الاكتئاب.

 يمكن أن يفيد في الوقاية من السرطان

من ضمن فوائد الزعفران تأثيرات علاجية جيدة على سرطان الرئة والكبد والثدي والبنكرياس والجلد والبروستاتا والمبيض وعنق الرحم، ويبدو أن هذه الخاصية المضادة للسرطان في الزعفران ترجع إلى وجود مادة تسمى الكروكين.

يفيد في الوقاية من مرض الزهايمر

في دراسة أجريت على 46 مريضًا يعانون من مرض الزهايمر باستخدام مكملات الزعفران، لاحظوا انخفاضًا في الأعراض المعرفية لمرض الزهايمر في 16 أسبوعًا.

يبدو أن الزعفران يمكن أن يمنع أعراض مرض الزهايمر عن طريق إبطاء الإنزيم الذي يقلل من حساسية الأسيتيل كولين، ويقوم دونيبيزيل بنفس الشيء تمامًا.

فوائد الزعفران
فوائد الزعفران

يمكن أن يساعد على إنقاص الوزن

من ضمن فوائد الزعفران أنه يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن بعدة طرق سوف نوضحها فيما يلي:

  • يقلل من امتصاص الدهون من الطعام.
  • يقلل الشهية.
  • يمكن أن يحسن عملية الهضم.

ختامًا

أثبتت الفوائد العلاجية للزعفران فعاليتها في علاج المشاكل الجنسية ومنع مرض الزهايمر، كما أن الزعفران يقلل من مستوى الكوليسترول في الدم ويمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

أقرأ أيضًا: اكتئاب ما بعد الولادة الوقاية والتشخيص والعلاج