عندما يتعلق الأمر بتلوين الطعام، فمن الأفضل اختيار طريقة عمل الوان الطعام البودرة بالطرق والمواد الطبيعية، وهناك الكثير من الأشكال والألوان الجميلة من بودرة الطعام التي يمكنك تنفيذها، وذلك لاستخدامها لتزيين الحلويات والكعك المزينة التي تصنعها بنفسك في البيت، فقد تكون الألوان المصنوعة في البيت أفضل وصحية أكثر من الألوان الاصطناعية.

خطوات عمل الوان الطعام البودرة

هناك عدة خطوات يجب اتباعها عند عمل ألوان الطعام:

اختيار مصادر تلوين الطعام الطبيعية

قد لا تكون الوان الطعام الطبيعية زاهية ولونها ساطع مثل الألوان الصناعية، ولكن هذا لا يعني أن ألوانك لن تكون رائعة ولذيذة وصحية، وفي الواقع، قد تندهش بشكل مفاجئ من مدى قدرة العديد من الفواكه والخضروات والتوابل على صبغ الأطعمة الأخرى، ولقد توصلنا إلى قائمة ببعض الاقتراحات لتلوين طعامك بشكل طبيعي، في البداية قم باختيار اللون الذي تريد صنعه، لكي تختار الفاكهة المناسبة التي ستصنع منها اللون، ومن هذه الفواكه التالي:

  • الأحمر: الطماطم والبنجر والفلفل الأحمر والفراولة.
  • البرتقال: البطاطا الحلوة والجزر.
  • الأصفر: الكركم.
  • الأخضر: الشاي الأخضر والسبانخ.
  • الأرجواني: العنب البري، توت العليق.
  • الوردي: توت العليق.
  • بني: قهوة أو شاي.

اختيار مذاق ألوان الطعام

  • في البداية فكر في الشيء الذي تريد طبخه باللون الي سوف تصنعه، فعلى سبيل المثال، إذا كنت سوف تصنع كعكة خضراء، فإن أوراق الشاي الأخضر البودرة قد تكون أكثر فعالية من السبانخ لأن الشاي الأخضر سيعطي لون زاهي أكثر للكعكة ويجعلها لذيذة.
  • ولكن إذا كنت بحاجة إلى كعكة صفراء، فيمكنك استخدام الكركم، فهو يتميز بلونه المركز، حيث يمكنك تحريكه قليلاً في كريمة التزيين للحصول على لون مشرق دون الخوف من مذاق الكركم، أو أنه سيغير مذاق الحلوى.
  • إذا كنت تريد تلوين بيض شم النسيم باللون الأصفر، ضع البيض في اللون الأصفر، ولن يتأثر لون البيض من الداخل.

معرفة الفرق بين الألوان السائلة والبودرة

هناك اختياران ستحتاج إلى الاختيار بينهما عند تنفيذ طريقة عمل الوان الطعام البودرة أو السائلة، إذا كنت ستستخدم الفاكهة أو الخضراوات، فإن الطريقة السائلة ستكون أكثر فعالية لأنه يمكنك تنفيذ الخطوات بكل سهولة وتجهيز صبغتك، وتعتبر الأصباغ السائلة هي الأفضل، حيث تستغرق البودرة مزيدًا من الوقت والتخطيط، وتحتاج إلى تجفيف فاكهة لفترة في ثلاجتك.

عمل الوان طعام بودرة

تتركز ألون طعام البودرة وتذوب بسهولة في أي شيء تقوم بطهيه، مما يعني أن اللون سيكون أكثر إشراقًا وكثافة، وتوجد بعض المكونات التي ستصنع منها الألوان بالفعل في شكل مسحوق، مثل الشاي الأخضر المطحون والقهوة، وأخرى سيتعين عليك صنعها بنفسك، وإليك هذه الوصفة لصنع لون طعام بودرة:

  • قم بشراء توت العليق أو العنب البري أو البنجر المجفف أو المجمد أو أي فاكهة تتناسب مع اللون الذي تريده.
  • ضع كوبًا من المكون الخاص بك في خلاط الطعام واسحقه إلى مسحوق ناعم.
  • أضف القليل من الماء إلى المسحوق، ثم أضف ملعقة كبيرة في كل مرة، حتى يتحول إلى سائل، ويذاب المسحوق به.
  • لا تقم بإضافة الكثير من الماء حتى تسيطر على اللون وقوامه.

طريقة ألوان طعام سائلة

  • ستنتج المكونات التي تصنع ألوان الطعام السائلة لونًا أخف من البودرة وستحتاج إلى مجهود أكثر قليلًا ما لم يكن لديك عصارة.
  • إذا كان لديك عصارة فاستعن بها لأنها تقوم بتصفية كل الحبيبات واللب وبقايا المسحوق التي لا تحتاجها في تلوين طعامك.
  • قم بعصر الفاكهة أو الخضروات التي تستخدمها لتلوين طعامك والسائل الناتج هو لون الطعام الذي سوف تحصل عليه.
  • إذا لم يكن لديك عصارة فخذ التوت الأزرق أو الفراولة أو أيًا كان ما تقوم بتحويله إلى صبغة، وضع كوبًا من المكون في قدر صغير مع كوب من الماء.
  • يُغلى المزيج ثم يُخفض اللهب على نار هادئة.
  • وباستخدام ظهر الملعقة الخشبية قم بسحق المكون وكسره لمدة عشر دقائق تقريبًا، مما يسمح للون بالتسرب وتغيير لون الماء.
  • اترك المكون على النار حتى تصل الكمية ​​إلى ربع كوب.
  • ضع المزيج في الخلاط واخلطه حتى يصبح ناعمًا.
  • باستخدام مصفاة أو منخل شبكي ناعم، قم بتصفية الخليط في وعاء باستخدام ملعقة خشبية لإخراج السائل للخارج.

وصفات طبيعية لتلوين الطعام

إليك طريقة عمل الوان الطعام البودرة أو السائلة المختلفة في الحلويات أو الأطعمة، فكل لون من الألوان يختلف في طريقة تحضيره:

اللون الوردي أو الزهري

  • أضف 1 إلى 2 ملاعق صغيرة من الفراولة لكل كوب من السكر.
  • قم بإذابة المسحوق من خلال إضافة ملعقة كبيرة من الماء حتى لا يكون هناك أي تكتلات.

لون طعام أحمر بودرة

  • لعمل ملون طعام أحمر أضف 1 إلى 2 ملاعق صغيرة من مسحوق البنجر لكل كوب من كريمة التزيين.
  • قم بإذابة المسحوق في 1 إلى 2 ملاعق كبيرة من الماء قبل إضافته لتقليل التكتلات.

اللون البرتقالي

  • أضف 1 إلى 2 ملاعق صغيرة من مسحوق الجزر لكل 1 كوب من السكر.
  • قم بإذابة المسحوق في 1 إلى 2 ملاعق كبيرة من الماء قبل إضافته لتقليل التكتلات.

ملون طعام أصفر بودرة

  • يُغلى كوب من الماء وحوالي 1/8 ملعقة صغيرة من الزعفران على نار متوسطة.
  • نضع المزيج على النار ونتركه ينقع لمدة 15 دقيقة.
  • يُصفّى المزيج ثم يُعاد المزيج إلى القدر.
  • قلل من 3 إلى 4 ملاعق كبيرة من المزيج، ثم انقله إلى برطمان صغير ليبرد تمامًا.
  • أضف 1/2 إلى 1 ملعقة صغيرة من اللون الأصفر لكل كوب من كريمة التزيين.

اللون الأخضر

  • لعمل ملون طعام اخضر أضف 1 إلى 2 ملعقة شاي أخضر لكل 1 كوب من السكر.
  • ويمكنك إذابة المسحوق في 1 إلى 2 ملاعق كبيرة من الماء قبل إضافته إذا أردت.

اللون الأزرق

  • يُمزج كوبين من الكرنب الأحمر المبشور وكوب ونصف ماء في وعاء صغير.
  • يُغلى المزيج على نار متوسطة.
  • نرفع المزيج عن النار ونتركه ينقع لمدة 15 دقيقة.
  • يصفى الخليط، ثم يعاد إلى القدر.
  • قلل من 3 إلى 4 ملاعق كبيرة من المزيج، ثم قلّب وضع رشة صغيرة من صودا الخبز، وسيتحول هذا اللون من الأرجواني إلى الأزرق.
  • انقله بعد ذلك إلى وعاء ليبرد تمامًا.
  • أضف 1/2 إلى 1 ملعقة صغيرة من اللون الأزرق لكل كوب من كريمة التزيين.

اللون الأرجواني

  • يُمزج كوبين من التوت الأزرق وربع كوب ماء في قدر صغير.
  • يُغلى المزيج على نار متوسطة.
  • ثم تهدأ النار حتى يتفتت التوت.
  • ثم بعد ذلك استخدم هراسة البطاطس لهرس التوت، ثم صفي السائل وتخلص من البقايا الصلبة.
  • أعد العصير إلى القدر ليغلي ببطء.
  • قلل العصير إلى ربع كوب، ثم انقله إلى وعاء ليبرد تمامًا.
  • أضف 1/2 إلى 1 ملعقة صغيرة من اللون الأرجواني إلى كوب واحد من كريمة التزيين.[1]

أضرار ألوان الطعام الصناعية

  • هناك الكثير من اضرار الملونات الغذائية التي تؤثر على جسم الأشخاص خاصة الأطفال، فقد ربطت الأبحاث العلمية بين صبغات الطعام وبعض المشاكل الصحية التي تظهر عند الأطفال بما في ذلك الحساسية وفرط النشاط وضعف التعلم والعصبية والعدوانية.
  • وجدت دراسة أمريكية نُشرت في مجلة Science أنه عندما تناول الأطفال مزيجًا من صبغة الطعام، سجلوا درجات عالية من مقياس فرط النشاط، وكان أداؤهم أسوأ في الاختبارات التي قاست قدرتهم على تذكر الصور.
  • ووجدت دراسة بريطانية عام 2007 أن الأطفال الذين تناولوا مزيجًا من الأصباغ الاصطناعية الشائعة أظهروا سلوكًا مفرط النشاط خلال ساعة من تناول الصبغات.
  • تشير الأبحاث العلمية أيضًا أن العديد من الأطفال لديهم حساسية طفيفة تجاه صبغات الطعام ونسبة قليلة من الأطفال لديهم حساسية شديدة.
  • وغالبًا ما تكون الأطعمة التي تحتوي على الأصباغ مليئة بمشكلات غذائية أخرى، مثل السعرات الحرارية الزائدة والدهون التي قد تسبب البدانة للأطفال والكبار.[2]

The post طريقة عمل الوان الطعام البودرة first appeared on المرسال.