طريقتان لـ علاج الإمساك بسرعة

هبة مسعودآخر تحديث : منذ سنة واحدة
هبة مسعود
علاج الأمراضالصحة والعلاج
علاج الإمساك
علاج الإمساك

طريقتان لـ علاج الإمساك بسرعة.. اليوم، أصبح الإمساك أحد أكثر مشاكل الجهاز الهضمي شيوعًا حول العالم ويزعج الكثير من الناس في العالم ومع ذلك، فإن الإمساك لا يعني نفس الشيء للجميع في الواقع، يعني الإمساك عند بعض الأشخاص التغوط أقل من 3 مرات في الأسبوع، وبالنسبة لبعض الناس يعني تأخير التغوط حتى ليوم واحد.

محتوى الموضوع

طريقتان لـ علاج الإمساك بسرعة

علاج الإمساك
علاج الإمساك

إن أهم الأشياء طويلة المدى التي يمكنك القيام بها للتعامل مع الإمساك هي زيادة تناول الألياف، وشرب الكثير من السوائل، وتناول البروبيوتيك، ولكن الحيل التالية يمكن أن تساعد في حالات الطوارئ.

استخدم مشروبًا ساخنًا

يمكن أن تحفز المشروبات الساخنة الجهاز الهضمي على العمل بشكل أكبر في الواقع، من خلال تناول مشروب ساخن، تحدث حركة خاصة تسمى التمعج، والتي تضغط على عضلات الأمعاء وتدفع البراز إلى قنوات الخروج

لذا فإن أي نوع من المشروبات الساخنة، بما في ذلك الماء المغلي، يحفز تقلصات معينة في الأمعاء تكون فعالة، ولكن إذا كنت ترغب في الحصول على أقصى تأثير، فمن الأفضل شرب فنجان من القهوة يقول الباحثون أن القهوة المحتوية على الكافيين تؤدي إلى تكوين تقلصات في الأمعاء أقوى بنسبة 60٪ من الماء المغلي و 23٪ أكثر كثافة من القهوة منزوعة الكافيين.

ميزة أخرى للمركبات الموجودة في القهوة هي أنها تحفز إفراز هرمونات معينة في الجسم تكون فعالة في جعل عملية تدفق الفضلات يجب أيضًا مراعاة أن شرب القهوة يمكن أن يكون له فوائد مختلفة للعقل والروح تظهر إحدى الدراسات في هذا المجال أن حوالي ثلث شاربي القهوة يشعرون بالحاجة إلى التبرز في غضون 20 دقيقة بعد تناول هذا المشروب.

وفقًا للباحثين، تحتاج إلى الانتظار حوالي 30 دقيقة لبدء عملية التخلص من القهوة، لكن هذا الوقت يكون أطول لدى بعض الأشخاص بالإضافة إلى ذلك، إذا جمعت بين شرب القهوة ووجبة فطور غنية بالألياف مثل حبوب الإفطار، ستحصل على نتائج أفضل بينما يساعد المشروب الساخن في الهضم الأمثل، يمكن للألياف أيضًا زيادة كتلة البراز، مما يجعل حركات الأمعاء أسهل وأسرع وهي تعد من أفضل علاج الإمساك

تابع المزيد: علاج منزلي للـ الغثيان بـ 9 طرق سريعة وفعالة

انهض باكرا

علاج الإمساك
علاج الإمساك

يقول الباحثون إن ساعات الصباح الباكر هي في الواقع وقت أفضل لحركة الأمعاء، لأن القولون يستيقظ بصدمة من التراخي الناجم عن النوم في ساعات الصباح. في الواقع، إذا استيقظت في الصباح الباكر، فسوف يتقلص القولون أيضًا على الفور ويرسل إشارة للتغوط بشكل أسرع لذلك، إذا كنت تنام أكثر من الأيام العادية أو كان هناك تغيير في جدول نومك، تزداد فرص عدم إرسال هذه الإشارة وعدم تنشيط القولون.

في الواقع، يضبط الجسم جميع حالاته بناءً على جدول زمني محدد، وإذا كان هناك اضطراب في هذا الجدول، فسيتم أيضًا اضطراب بعض وظائف الجسم وبحسب هذه التفسيرات، فإن الأشخاص الذين يضطرون إلى مغادرة المنزل في الصباح الباكر ولديهم مشاكل مع الإمساك، من الأفضل البدء في الصباح الباكر حتى يكون لديهم وقت كافٍ للتغوط وهي تعد من أفضل علاج الإمساك