ما هو مرض لايم؟

dآخر تحديث : منذ سنة واحدة
d
الصحة والعلاج
مرض لايم
مرض لايم

ما هو مرض لايم؟ هو مرض معدي تسببه بكتيريا Borrelia burgdorferi يمكن أن تنتقل هذه البكتيريا إلى البشر من خلال لدغة قراد أسود الأرجل أو غزال مصاب حيث يجب أن يبقى القراد على الجلد لأكثر من 36 ساعة لنقل العدوى لا يتذكر الكثير من الأشخاص المصابين اللايم متى عضتهم القراد.

محتوى الموضوع

ما هو مرض لايم؟

تم تشخيص هذا المرض لأول مرة في عام 1975 في مدينة أولد لايم من المثير للاهتمام معرفة أن الأشخاص الذين يعيشون في مناطق الغابات في أوروبا وأمريكا يعانون من هذا المرض أو يعانون من الأمراض بشكل عام، حيث أن الأشخاص الذين يعيشون في مناطق الغابات أكثر تعرضًا لهذا المرض.

ما هي أعراض مرض لايم؟

قد يعاني الأشخاص المصابون بمرض لايم من أعراض مختلفة حتى شدة أعراضه قد تكون مختلفة حيث ينقسم هذا المرض إلى ثلاث مراحل:

  • موضعي.
  • انتشار مبكر.
  • انتشار متأخر.

ومع ذلك تظهر عليه أعراض مستمرة قد تشمل هذه الأعراض:

  • ملاحظة طفح جلدي مسطح ودائري أحمر اللون ويمكن رؤيته في مكان واحد أو أكثر من الجسم.
  • آلام والتهابات المفاصل.
  • تعب.
  • صداع الراس.
  • حُمى.
  • آلام في العضلات.
  • التهاب الغدد الليمفاوية.
  • اضطرابات النوم.
  • صعوبة في التركيز.

في حالة ظهور أي من الأعراض المذكورة بعد رؤية مكان اللدغ، يجب مراجعة الطبيب على الفور.

ما هو علاج مرض لايم؟

أفضل وقت لعلاج داء لايم هو في مراحله المبكرة يشمل علاج المرض الموضعي المبكر دورة بسيطة من 10 إلى 14 يومًا، تكتمل بتلقي المضادات الحيوية.

أدوية لعلاج مرض لايم

بعد تلقي المضادات الحيوية لعلاج هذا المرض، قد يحتاج الشخص إلى أسابيع أو شهور حتى يتعافى تمامًا وهذا يعني أن الجسم يعود إلى حالته الصحية السابقة من أجل تسريع تحسين الوضع، يمكن استخدام الحلول التالية:

  • حمية صحية.
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على السكر.
  • الراحة الكافية.
  • تجنب التوتر.
  • الحصول على المساعدة من الأدوية المضادة للالتهابات.
  • دورة علاج مرض لايم.

للخوض في علاج مرض لايم، هناك أيضًا حاجة إلى خطة غذائية أساسية في كثير من الأحيان، هناك حاجة إلى 14 إلى 28 يومًا لإكمال مسار العلاج.

ما هي متلازمة داء لايم؟

عندما ينتهي الشخص من دورة العلاج بالمضادات الحيوية، تختفي الأعراض عادةً بمرور الوقت ولكن إذا لم تنخفض الأعراض حتى بعد انتهاء فترة العلاج ولا يزال الشخص يعاني من أعراض لايم، فإن مسار المرض هذا يسمى متلازمة داء لايم.

وفقًا لمقالات علمية نُشرت في مجلة New England Journal of Medicine، فإن حوالي 10 إلى 20 بالمائة من الأشخاص المصابين بمرض لايم يعانون من هذه المتلازمة لم يتم اكتشاف سبب ذلك.

تؤثر هذه المتلازمة على تنقل الشخص ومهاراته المعرفية غالبًا ما يركز علاج هذه المشكلة على تقليل الألم وعدم الراحة قد يستغرق التعافي في مثل هذه الحالة سنوات أو شهور.

هل مرض لايم معدي؟

هذا المرض ليس معديا لم يثبت أي بحث أن مرض لايم معدي من شخص لآخر حتى النساء الحوامل والمرضعات لا ينقلن هذا المرض إلى أطفالهن، كما إن مرض لايم هو عدوى تسببها البكتيريا التي تنتقل عن طريق قراد الغزلان توجد هذه البكتيريا في سوائل الجسم، ولكن لا يوجد دليل على أن المرض يمكن أن ينتقل من شخص لآخر عن طريق العطس أو السعال أو التقبيل، مع العلم أنه لا يوجد دليل على أنه ينتقل عن طريق الجنس أو الدم

ما هي طريقة تشخيص مرض لايم؟

لتشخيص هذا المرض، سيتم الانتباه إلى التاريخ الصحي للشخص يتم أيضًا فحص منطقة المعيشة وتاريخ لدغات الشخص يقوم المتخصصون أيضًا بإجراء فحوصات جسدية للتحقق من وجود لدغات.

لكن يجب أن تضع في اعتبارك أنه لا ينصح بإجراء الاختبار في حالة وجود عدوى يمكن الاعتماد على اختبارات الدم بعد عدة أسابيع من الإصابة وتوجد أجسام مضادة في الجسم.

ختامًا

في هذه المقالة ناقشنا ما هو مرض لايم؟ وما هي أعراضه حيث يمكن للنقطة المذكورة في هذه المقالة أن توفر معرفة نسبية بهذا المرض إذا كنت تعاني من هذا المرض، فمن الأفضل البحث عن حلول علاجية وخاصة العلاج الدوائي من المتخصصين.

يمكنك أيضاً زيارتنا عبر صفحتنا على الفيس بوك و لا تنسى العودة مرة أخرى لموقعكم رموش للاطلاع على كل ما هو جديد لدينا