تعرف على أفضل أغذية لعلاج الانفلونزا

هبة مسعودآخر تحديث : منذ 8 أشهر
هبة مسعود
خصائص الغذاء
الانفلونزا
الانفلونزا

عندما تصاب بـ الانفلونزا، حاول ألا تنسى الطعام بالإضافة إلى توصيات الطبيب، فهم يبحثون أيضًا عن طعام في العالم كله يمكنه التخلص من الأنفلونزا، ولا تنس الأطعمة المغذية للأنفلونزا في هذه المقالة، ستقدم 5 أطعمة يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في علاج الإنفلونزا والشفاء منها.

محتوى الموضوع

أغذية لعلاج الانفلونزا

الانفلونزا
الانفلونزا

الثوم النيء

الثوم هو أحد الأطعمة التي تعمل بقوة ضد الإنفلونزا، يحتوي الثوم على مركبات تسمى allion و allicin يمكنها محاربة الفيروس، يمكن أن يساعدك الثوم على التعافي كثيرًا عندما تكون مصابًا بأنفلونزا شديدة. كما أن الثوم يجعل الجسم مقاومًا لفيروس الأنفلونزا ويمكنه محاربته.

جرب تناول فص من الثوم النيء كل 3 أو 4 ساعات للاستفادة من الخصائص المضادة للفيروسات الموجودة في الثوم، إذا كانت لديك مشكلة في مذاق الثوم، يمكنك سحقه وابتلاعه، كما يمكنك استخدام خليط من مسحوق الثوم والعسل مثل الثوم، يحتوي العسل أيضًا على خصائص مضادة للفيروسات.

تابع المزيد: ما هي نزلات البرد وأسبابه وأعراضه وطرق العلاج المختلفة

البصل

يمكنك استخدام البصل لعلاج الانفلونزا لما له من خصائص مضادة للميكروبات والفيروسات، ويحتوي البصل على الأليون والليسين وكمية كبيرة من فيتامين سي.أثناء المرض، حاول إضافة المزيد من البصل إلى الطعام.

الكركم والقرنفل والقرفة

الانفلونزا
الانفلونزا

هناك 3 توابل فعالة جدًا في علاج الأمراض، الكركم والقرنفل والقرفة كلها غنية بمضادات الأكسدة وتلعب دورًا مهمًا للغاية في تحسين جهاز المناعة.

حاول أن تأخذ ملعقة صغيرة من البهارات للوقاية من الأنفلونزا، يمكنك استخدام القرفة في وجباتك الخفيفة لما لها من طعم لذيذ، إذا شعرت بالمرض، يمكنك استخدام التوابل لمساعدتك على التعرق.

التوت

يمكن لمعظم التوت أن يحارب فيروس الأنفلونزا إلى حد كبير بسبب خصائصه المضادة للأكسدة، يمكن أن يكون لاستهلاك العنب البري أكبر تأثير بين التوت، فحاول أن تأكل نصف كوب من التوت النيئ عندما تكون مصابًا بالأنفلونزا حتى يتمكن جسمك من استعادة صحته إذا لم تتمكن من العثور على التوت خلال موسم البرد والإنفلونزا، فمن الأفضل تجميدها.

حساء الدجاج

الانفلونزا
الانفلونزا

يتسبب تناول حساء الدجاج أثناء الإصابة بالأنفلونزا في ارتفاع درجة حرارة الجسم، كما يتسبب في تنشيط الجهاز المناعي للفيروسات ومكافحتها، ويقوم حساء الدجاج بالمهمة عن الفيروسات التي تعيش وتنمو في بيئة باردة وجافة، فتصلبها وتتسبب في اختفائها.