تعرف على تمارين مناسبة في علاج هشاشة العظام

نوره سعيد
2022-08-03T16:38:48+03:00
الصحة والعلاج
نوره سعيدتعديل ربى احمد3 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
تعرف على تمارين مناسبة في علاج هشاشة العظام
علاج هشاشة العظام

علاج هشاشة العظام صعب ويتطلب الكثير من الجهد، بسبب الخوف من هشاشة العظام، يحاول بعض الناس تناول المزيد من الحليب والزبادي وزيادة استهلاك منتجات الألبان في نظامهم الغذائي.

بالطبع، عادة ما يعتقد الناس أنهم وصلوا إلى منتصف العمر وحتى الشيخوخة وأنهم يريدون منع هشاشة العظام من خلال القيام بذلك.

في حين أن استهلاك منتجات الألبان في سن الشيخوخة لا يمكن أن يكون بنفس فعالية المراهقين والشباب، بالإضافة إلى ذلك، لا يفكر العديد من هؤلاء الأشخاص مطلقًا في ممارسة الرياضة والقيام بالأنشطة البدنية ولا يعتبرونها طريقة مناسبة للوقاية من هشاشة العظام أو علاج هشاشة العظام.

إذا كان الأمر كذلك، فإن التمارين المنتظمة والمناسبة هي من أفضل الطرق للسيطرة على هشاشة العظام وكذلك علاج هشاشة العظام.

مرض هشاشة العظام

لقد سمع جميع الناس تقريبًا باسم هشاشة العظام، واليوم هناك القليل من الناس الذين لا يعرفون ماهية هشاشة العظام ولماذا يحدث، لكن البعض لا يعرف أن هشاشة العظام ليس لها أي أعراض محددة.

وحتى لا تحدث مضاعفاتها سيكون الشخص خارج الوجود غير مدرك يعتبر ترقق العظام من أكثر أمراض التمثيل الغذائي شيوعاً في جميع المجتمعات ويعرف بالمرض الصامت، ويعتبر العقد الثاني من العمر وبداية العقد الثالث أفضل الأعمار للتخطيط والوقاية من هشاشة العظام.

يسمى مرض هشاشة العظام بالمرض الصامت لأنه لا توجد له أعراض محددة حتى تظهر مضاعفاته بعبارة أخرى، في حالة وجود هشاشة العظام، قد لا يشعر الشخص بأي ألم أو إزعاج، لكن كتلة العظام تتناقص، وفي النهاية تظهر مضاعفات هشاشة العظام.

في مثل هذه الحالة، قد يتسبب التأثير البسيط والصغير في حدوث كسور في العظام، وهذا هو سبب أهمية الوقاية والعلاج من هشاشة العظام.

علاج هشاشة العظام
علاج هشاشة العظام

أفضل سن لتقوية العظام

صحيح أن هشاشة العظام تحدث عادة في منتصف العمر وكبر السن، ولكن يجب أن نفكر فيه قبل سنوات وأن نخطط للوقاية من هشاشة العظام.

من أجل زيادة مخزون العظام لدينا فترة العصر الذهبي، سنوات المراهقة حتى بداية الشباب هي أفضل وقت لزيادة احتياطي العظام، وكلما فكرنا في هذه المشكلة في هذه السنوات، كانت النتائج أفضل سنحصل عليها في مستقبل.

لذلك، فإن العقد الثاني من العمر وبداية العقد الثالث هما أفضل الأعمار للتخطيط والوقاية من هشاشة العظام، إن استهلاك ما يكفي من الأطعمة المحتوية على الكالسيوم مثل منتجات الألبان، بالإضافة إلى وجود برنامج تمارين رياضية منتظمة ومناسبة، يمكن أن يمنع تطور هذا المرض ويلعب دورًا فعالاً في هذا المجال.

ما هي التمارين الفعالة في علاج هشاشة العظام؟

عندما يقولون إن برنامج التمرين فعال في الوقاية من هشاشة العظام، فإن السؤال الأول الذي يتبادر إلى الذهن هو، ما هي التمارين التي يمكن أن يكون لها تأثير أكبر؟

يمكن أن يكون اتباع برنامج تمارين رياضية منتظمًا فعالاً في الوقاية من هشاشة العظام، وخاصة الألعاب الرياضية التي تنطوي على حمل الوزن؛ الأنشطة مثل الجري والقفز والرياضات الأخرى التي تتضمن الجري أو القفز، مثل الكرة الطائرة وكرة السلة، إلى جانب الرياضات التي تحمل الأثقال، يمكن أن تكون تمارين القوة التي تقوي العضلات فعالة أيضًا في زيادة كتلة العظام.

أشياء مثل القيام بعمل القوة لتقوية العضلات حول منطقة الركبة أو الورك واستخدام الأوزان والأشرطة المرنة وآلات التمرين مناسبة لتقوية العضلات.

في منتصف العمر، يعد المشي والمشي السريع من أفضل الأنشطة البدنية، مما يساعد على زيادة كثافة العظام إلى مستوى مقبول.

تمرن لعلاج هشاشة العظام

كثير من الذين يعانون من هشاشة العظام، لا يكتفون بالذهاب إلى الرياضة والنشاط البدني، بل يعتبرونه خطيراً ومزعجاً، لهذا السبب يفضلون أن يعيشوا حياة مستقرة حتى لا تحدث لهم أي مشكلة.

كما يمكن للأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام تغيير حالتهم عن طريق تغيير نمط حياتهم. إذا كنت تسأل كيف، ثم انتبه لهذه النقطة، يجب على هؤلاء الأشخاص تغيير نظامهم الغذائي، بحيث يحتوي على كمية كافية من الكالسيوم، وإذا لزم الأمر، وبوصفة الطبيب، يجب عليهم أيضًا استخدام مكملات الكالسيوم والأدوية المطلوبة.

بالإضافة إلى هذه الأشياء، يجب أن يكون هناك برنامج رياضي مناسب يناسب ظروف الفرد، حتى في هذه الحالة، ينصح هؤلاء الأشخاص بممارسة الرياضات المصحوبة بتحمل الأثقال.

في منتصف العمر، يعد المشي والمشي السريع من أفضل الأنشطة البدنية، مما يساعد على زيادة كتلة العظام إلى مستوى مقبول.

علاج هشاشة العظام
علاج هشاشة العظام

تمارين مناسبة لعلاج هشاشة العظام

يمكن وضع الرياضات الأخرى بجانب المشي، ولكن يُنصح مرضى هشاشة العظام بتجنب الرياضات والأنشطة عالية التأثير حيث يوجد احتمال كبير للسقوط. خاصة إذا لم يتم العثور على حالة طبية مناسبة بعد.

كما يوصى بتدريب القوة لهؤلاء الأشخاص ؛ يعد العمل بالأوزان أو الدمبل أو النقالات في الصالات الرياضية أمرًا مناسبًا، لكن يجب أن يكونوا حريصين على تجنب الأنشطة والحركات التي تتضمن ثني الظهر ورفع الأثقال أو الجلوس والانحناء التي تتضمن ثني الظهر والظهر.

ممارسة هذه الرياضات ممنوع للأشخاص المصابين بهشاشة العظام، وخاصة أولئك الذين تكون مشكلتهم أكثر حدة في منطقة العمود الفقري، وقد تترافق مع كسور العمود الفقري.

من ناحية أخرى، من الأفضل لهؤلاء المرضى عدم ممارسة الرياضة التي تنطوي على انعطاف سريع ومفاجئ.

أقرأ أيضًا: فوائد القفز بالحبل هي رياضة مثالية!