أهمية عصير الليمون والملح للإسهال

هبة مسعودآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
هبة مسعود
العلاج المنزليالصحة والعلاج
عصير الليمون والملح
عصير الليمون والملح

يمكن أن يكون عصير الليمون والملح مفيدًا للإسهال، لأن هذا المزيج له خصائص مضادة للجراثيم ويوازن أيضًا درجة الحموضة في المعدة ويوازن إلكتروليتات الجسم.

بالإضافة إلى علاج الإسهال، يمكن أن يكون عصير الليمون والملح مفيدًا للأشخاص الذين يعانون من مشاكل غثيان الصباح يساعد الطعم الحامض للليمون على تقليل أعراض الغثيان.

أهمية عصير الليمون والملح للإسهال

عصير الليمون والملح
عصير الليمون والملح

يمكن أن يكون عصير الليمون والملح مفيدًا للإسهال لأن الليمون يوفر الطاقة وله خصائص مضادة للجراثيم تعمل على تهدئة المعدة واستعادة التوازن في الجسم. عند الإصابة بالإسهال، يفقد الجسم الكثير من المعادن، بما في ذلك الصوديوم، الذي يعتبر من الشوارد الأساسية. بينما تساعد الكهارل في أداء وظائف الجسم بشكل عام، فإن الصوديوم مهم جدًا لوظائف العضلات والأعصاب. تلعب هذه المادة دورًا كبيرًا في ضمان تقلص واسترخاء العضلات والخلايا العصبية وحتى تنظيم توازن سوائل الجسم. سيساعدك الملح الموجود في عصير الليمون على استعادة الصوديوم المفقود لجسمك. لكن تناول كمية صغيرة منه مفيد للجسم ويجب عدم الإفراط في استخدام الملح.

يعتبر الإسهال من أكثر الأمراض شيوعًا والتي لا تكون في كثير من الحالات الخطيرة أعراضًا لمرض خطير. يوصف الإسهال بأنه كثرة مرور البراز المائي الرخو، وهذا يحدث عندما يكون هناك المزيد من الماء في البراز وعدم امتصاص الأمعاء الغليظة لهذا الماء. الإسهال ناتج عن عدوى فيروسية، وحساسية غذائية، وأمراض معوية، وأدوية، وفرط نشاط الغدة الدرقية، ومرض السكري وبعض الالتهابات، والعلاج الإشعاعي، وتعاطي الملينات، وسوء امتصاص العناصر الغذائية.

تابع المزيد: أسباب إسهال الكلاب وطرق علاجه

كيفية استخدام عصير الليمون والملح للإسهال

كما تعلم، يحتوي الليمون على خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات نظرًا لاحتوائه على نسبة عالية من فيتامين سي هذا لا يهدئ معدتك فحسب، بل يوازن أيضًا درجة الحموضة في الجسم، لهذا الغرض، اسكب عصير الليمون الطازج في كوب من الماء وأضف إليه القليل من الملح وحركه جيدًا ثم اشربه.

نقاط مهمة في استهلاك عصير الليمون

عصير الليمون والملح
عصير الليمون والملح

أنت تعلم بالتأكيد أن أي طعام يمكن أن يكون مفيدًا للجسم إذا تم تناوله باعتدال، ولكن إذا كنت تستهلك الكثير، فقد يتسبب ذلك في آثار جانبية، شرب الكثير من عصير الليمون يمكن أن يسبب بعض المشاكل، نظرًا لخصائصه وفوائده العديدة للصحة، يمكن أن يسبب الليمون مشاكل وآلام في المعدة إذا تم تناوله بكثرة.

إذا كنت تعاني من ارتجاع المريء وقرحة المعدة ومشاكل في الجهاز الهضمي، فإن عصير الليمون يمكن أن يجعل حالتك أسوأ، إذا كنت ترغب في استخدام عصير الليمون، يجب عليك استشارة الطبيب.

إذا كنت تعاني من تقرحات في الفم أو تقرحات بالفم، فمن الأفضل عدم استخدام عصير الليمون لأنه قد يؤدي إلى تهيج تقرحات الفم.

على الرغم من أن الملح يمكن أن يساعد في علاج الإسهال، إلا أن شرب الكثير من عصير الليمون والملح يمكن أن يجعل حالتك أسوأ يمكن أن يسبب الإفراط في تناول الملح مشاكل معوية، مما قد يؤدي إلى تفاقم الإسهال.

يجب على الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم عدم تناول عصير الليمون والملح. قد يؤدي تناول الجير مع الملح إلى زيادة ضغط الدم كما أنه غير مناسب لكبار السن والأشخاص المعرضين للخطر مثل النساء الحوامل.

ما هي الأطعمة المضرة للإسهال؟

عادة ما تكون الأطعمة المقلية والدهنية غير جيدة للأشخاص الذين يعانون من الإسهال. يجب أيضًا الحد من الأطعمة الغنية بالألياف مثل النخالة، وكذلك الفواكه والخضروات التي يمكن أن تزيد من الانتفاخ تشمل الأطعمة التي يجب تجنبها المحليات الصناعية والفاصوليا والبازلاء والذرة والبازلاء والتوت والبروكلي والملفوف والقرنبيط والقهوة والآيس كريم والحليب والفلفل والصبار والشاي.

على الرغم من أن الفاكهة يمكن أن توفر كمية كبيرة من الماء، يجب ألا تأكل أي نوع من الفاكهة عند الإصابة بالإسهال والسبب هو أن الفواكه الغنية بالفركتوز تجعل الأمر أكثر صعوبة على الجهاز الهضمي الخوخ المجفف، والخوخ المجفف، والزبيب، والمشمش، والمشمش، والكرز، والكمثرى، والعنب، والكيوي، والتوت، والبطيخ من بين الفواكه التي لا يجب تناولها أثناء الإسهال.

العلاجات المنزلية للإسهال

حاول شرب الكثير من السوائل لمدة 3 إلى 5 أيام خلال فترة علاج الإسهال وتجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين وعصير التفاح والكافيين. يمكن أن تجعل الإسهال أسوأ. تأكد من شرب سوائل أكثر مما فقده من خلال الإسهال.

الراحة: إذا لزم الأمر، يمكن أن تساعدك الراحة على التعافي وتجنب التمارين الشاقة.

وازن بين نظامك الغذائي ومرضك واطلب من طبيبك النصيحة بشأن الأطعمة التي يمكنك تناولها والأطعمة التي تضر بالإسهال وما لا يجب عليك تناوله

أخطار الإسهال على الجسم

عصير الليمون والملح
عصير الليمون والملح

جفاف

يُعد الجفاف الناتج عن فقدان السوائل خطرًا كبيرًا للإصابة بالإسهال. على الرغم من أن العطش علامة على الجفاف، إلا أن العطش يحدث عادة فقط عندما يكون الجسم جافًا وتشمل علامات الجفاف الأخرى جفاف الفم أو لزجه، والخمول، وقلة التبول أو انعدامه، وجفاف الجلد إذا كان الجفاف شديدًا، سينخفض ​​ضغط الدم ويؤدي إلى الدوار أو الإغماء، خاصةً إذا وقفت فجأة.

الشوارد

لا ينبغي معالجة فقدان السوائل بسبب الإسهال الشديد بالماء العادي. على الرغم من أن شرب الماء يحل محل السوائل المفقودة، إلا أن الجسم يفقد المعادن المهمة المعروفة باسم الإلكتروليتات، والتي لا تحل محلها المياه، الإلكتروليتات هي مواد تحتوي على شحنة كهربائية عند إذابتها في الماء وهي مهمة جدًا لوظيفة الجسم يمكن أن يؤدي الإسهال إلى استنفاد الجسم من الصوديوم والبوتاسيوم، وهما شواردان مهمان لعمل جميع الخلايا، وخاصة الخلايا العضلية والأعصاب.