فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة والتعرف على الآثار الجانبية للفرط في استخدامها

نوره سعيد
العناية بالبشرة والشعر
نوره سعيدتعديل ربى احمد3 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ 4 أيام
فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة والتعرف على الآثار الجانبية للفرط في استخدامها
فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة

فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة حيث تعتبر أفضل علاج طبيعي لمشاكل الجلد مثل الأكزيما، البثور، الخدوش، الجروح، الحروق، مشاكل الجلد الناتجة عن النقرس، وكذلك الشعر السميك والكثيف، هو الاستخدام الموضعي لبودرة بذور الحلبة.

فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة

تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يستهلكون 56 جرامًا من بذور الحلبة كل يوم، بعد 24 أسبوعًا، تنخفض مستويات الكوليسترول في الدم لديهم بشكل كبير ويقل خطر الإصابة بالنوبات القلبية بنسبة 25٪. سبب هذه المشكلة هو وجود كميات وفيرة من الألياف القابلة للذوبان مثل الهيميسليلوز، والصابونين، والصمغ، والتانين والبكتين.

تحد هذه الألياف من إعادة امتصاص الأملاح الصفراوية من القولون، وبالتالي القضاء عليها من الجسم، بالنظر إلى أن الكوليسترول هو مقدمة الأملاح الصفراوية، فمن خلال زيادة إفراز الأملاح الصفراوية، يتم استخدام الكوليسترول الممتص من الأمعاء لإنتاج أملاح الصفراء، ونتيجة لذلك، يتناقص الكولسترول الذي يدخل الدم.

هذا العامل يجعل الحلبة يتم تقديمها كمصنع يخفض الكوليسترول. أيضا، تتحد هذه الألياف مع السموم المختلفة في الأمعاء وتمنع امتصاصها، وظيفة أخرى لهذه الألياف هي حماية عضلات القولون من السرطان.

التأثيرات المضادة لمرض السكر لـ نبات الحلبة

من المعروف أن الحلبة تعمل على تحسين نسبة السكر في الدم منذ العصور القديمة، تأثير آخر هو تحسين ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

الحلبة سيف ذو حدين لمرضى السكر الذين يعانون أيضًا من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، كما تشير العديد من الدراسات إلى أن الاستهلاك اليومي لـ 500 مجم من الحلبة يقلل من الدهون الثلاثية والكوليسترول ويزيد HDL، وهو الكوليسترول الجيد.

وجود حمض أميني هيدروكسي إيزولوسين في بذور الحلبة هو أحد الأسباب الأخرى التي تجعل هذا النبات معروفًا باسم نبات مضاد لمرض السكري، لأن هيدروكسي إيزولوسين يسرع من إفراز الأنسولين.

هذا العامل، إلى جانب تأثير خفض نسبة السكر في الدم الناجم عن الألياف الموجودة في الحلبة، يتحكم في نسبة السكر في الدم والتأثيرات المضادة لمرض السكري لهذا النبات.

 فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة
فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة

نبات الحلبة وعلاج حرقة المعدة

تتكون بذور الحلبة من كميات وفيرة من الصمغ الذي يقلل من التهاب الأمعاء والمعدة عن طريق تغطية جدران المعدة والأمعاء.

يوصى بإضافة 1 ملعقة صغيرة من بذور الحلبة إلى الطعام لتخفيف حرقة المعدة والارتجاع، اقتراح آخر هو إذابة ملعقة صغيرة من مسحوق بذور الحلبة في الماء أو عصير الفاكهة قبل الوجبات.

أيضًا، هذا النبات له خصائص هضمية وملينة ويستخدم كملين في العديد من الأدوية العشبية.

كيفية السيطرة على الحمى بنبات الحلبة

تم التعرف على نبات الحلبة كمصنع للحمى. أفضل طريقة هي تناول بذور الحلبة مع الليمون والعسل أثناء المرض، لهذا الغرض، يتم تحضير 1-2 ملاعق صغيرة من بذور الحلبة 3 مرات في اليوم مع الشاي الأخضر ثم شربها مع 1 ملعقة صغيرة من العسل والقليل من عصير الليمون الطازج.

الآثار العلاجية الأخرى لـ نبات الحلبة

من أجل زيادة الشهية لدى الأشخاص الذين يعانون من فقدان الشهية نتيجة المرض أو عوامل أخرى.

في مجال مكافحة أمراض الكلى وحماية الكبد من الآثار الضارة للكحول والمخدرات

تحسين الأعراض الناتجة عن مرض البري بري (نقص فيتامين ب) مثل تقرحات الفم، الشفة المشقوقة، تقرحات الغشاء المخاطي، إلخ.

الحد من نمو خلايا سرطان الثدي وكذلك خلايا الدم التالفة في سرطان الدم بتناول 400 مجم في اليوم في 1-3 حصص.

  • تحسين التهاب الحلق والسعال المزمن.
  • تخفيف آلام العضلات والتهابات المفاصل.
  • علاج الصداع النصفي.
  • تحسين التهابات المعدة والأمعاء.
  • التأثيرات المضادة للأكسدة للوقاية من السرطان.
  • يقضي على المشاكل الجنسية عند الرجال.
  • زيادة إنتاج الحليب لدى المرضعات.
  • تسريع عملية الولادة.
  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • تحسين أمراض القلب والخرف.
 فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة
فوائد نبات الحلبة للجسم والصحة

الآثار الجانبية لـ نبات لحلبة

من الأعراض الجانبية الشائعة الغثيان، مما يزيد من احتمالية حدوث الغثيان عن طريق تناول أكثر من 100 جرام في اليوم. لهذا الغرض، يوصى باستخدام أقل من 8 جرام من هذا النبات يوميًا، كما تم الإبلاغ عن غازات معوية وإسهال لدى بعض الأشخاص.

في حالة حساسية الجلد لهذا النبات تجنب العلاجات الموضعية على الجلد. لأنه يؤدي إلى التهاب وطفح جلدي.

في حالة الاستخدام طويل الأمد، قد تظهر رائحة شراب القيقب في العرق والبول.

تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يستهلكون 56 جرامًا من بذور الحلبة كل يوم، بعد 24 أسبوعًا، تنخفض مستويات الكوليسترول في الدم لديهم بشكل كبير ويقل خطر الإصابة بالنوبات القلبية بنسبة 25٪.

أقرأ أيضًا: ماهي فوائد الشمر؟ وكل ما تريد معرفته عن هذا النبات الطبي