كيف أقوم بإجراء اختبار الحمل في المنزل

نوره سعيدآخر تحديث : منذ 4 أشهر
نوره سعيد
الحمل والولادة
اختبار الحمل
اختبار الحمل

يشمل اختبار الحمل اختبارات البول أو الدم، كما يمكن إجراء اختبار البول في المنزل من قبل الشخص، ولكن هناك حاجة إلى أخصائي لإجراء فحص الدم، من خلال موقع رموش سوف نخبركم اهم الإجراءات اتباعها لأختبار الحمل في المنزل

كيفية إجراء اختبار الحمل في المنزل

اختبار الحمل
اختبار الحمل

كما يتضمن الاختبار المنزلي وضع البول على شريط كيميائي، النتيجة جاهزة في حوالي 1-2 دقيقة، على الرغم من أن العلامات التجارية المختلفة قد يكون لها أوقات مختلفة.

يجمع الشخص بوله في وعاء، أو يضع شريط اختبار الحمل في البول، أو يستخدم قطارة لوضع عينة البول على الشريط. بالإضافة إلى ذلك، يمكن وضع شريط الحمل في مواجهة تدفق البول.

اعتمادًا على الاختبار، قد تظهر النتيجة على النحو التالي:

تغيير اللون

تغيير في السطر المحدد أو ظهور علامة مثل موجب أو سلبي، ووجود الإجابة في مربع الاختبار، مثل وجود كلمة “حمل” أو “لا يوجد حمل”

فحص دم الحمل

هناك طريقتان لإجراء اختبار الحمل باستخدام الدم:

اختبار HCG الكمي والنوعي

يقيس اختبار الدم الكمي الكمية الدقيقة لـ HCG في الدم.

يحدد الاختبار النوعي ما إذا كانت قوات حرس السواحل الهايتية موجودة أم لا.

مميزات فحص الدم

يسمح هذا الاختبار بالتشخيص المبكر للحمل ويمكن أن يقيس تركيز قوات حرس السواحل الهايتية.

ومع ذلك، فإن هذا الاختبار أكثر تكلفة، وقد تستغرق النتائج وقتًا، ويجب إجراء الاختبار في منشأة طبية.

يمكن أن يكون فحص الدم أكثر دقة ويؤكد الحمل بطريقة أكثر حساسية، ومع ذلك ستكون هناك حاجة إلى أخصائي رعاية صحية للقيام بذلك.

متى يمكنني إجراء اختبار الحمل؟

أقرب وقت لإجراء اختبار البول في المنزل هو 14 يومًا بعد احتمال الحمل؛ لكن الانتظار حتى تفوتك فترة سيعطيك نتيجة أكثر موثوقية.

هناك بعض المجموعات في السوق التي يمكن إجراؤها في وقت أقرب، كما يعتمد ذلك على حساسية هذه الاختبارات، من الضروري قراءة التعليمات الموجودة داخل الصندوق لمعرفة أفضل وأقرب وقت لإجراء الاختبار.

أفضل وقت في اليوم لإجراء اختبار حمل بالبول هو وقت أول بول في الصباح بعد المشي، وذلك لأن شرب الكثير من السوائل قبل الاختبار يمكن أن يؤدي إلى نتيجة سلبية خاطئة.

ما هي مضاعفات ما بعد الحمل؟

هناك مشاكل أو مضاعفات بعد الحمل والتي يشار إليها على أنها مضاعفات شائعة أثناء الحمل، كما تتراوح هذه الآثار الجانبية من خفيفة إلى شديدة، ولا يمكن رؤيتها جميعًا عند المرأة الحامل.

تشمل المضاعفات الشائعة ما يلي:

  • صداع الراس.
  • غثيان.
  • كثرة التبول.
  • الإمساك أثناء الحمل.
  • تقلصات عضلات الساق.
  • انتفاخ أو حرقة أو عسر هضم.
  • اضطرابات النوم أثناء الحمل.
  • آلام الظهر أثناء الحمل.
  • شعور بالإرهاق.
  • التغييرات في نسيج وسطح الثدي.
  • البواسير أو البواسير ونزيف المستقيم.
  • توسع الأوردة.
  • ضيق في التنفس.
  • تغيرات الجلد.
  • حكة في الجلد.
  • شد الجلد وتشققه.
  • إفراط في إفراز اللعاب.
  • نزيف من الأنف أو رعاف.
  • تورم الكاحلين والقدمين.
  • تغييرات الرؤية.
  • إفرازات مهبلية.

ما هي نسب تكرار مضاعفات الحمل

بصرف النظر عن هذه الحالات، وهي مضاعفات شائعة أثناء الحمل، تحدث أحيانًا مضاعفات الحمل تضع الحمل في فئة حالات الحمل عالية الخطورة.

بعض هذه الحالات هي ارتفاع ضغط الدم وسكري الحمل والحمل في توأم أو أكثر، ومثل هذه الحالات التي ستضاعف من أهمية العناية بك وبجنينك.

والغرض من ذكر كل هذه الأشياء ليس إخافة الأمهات الحوامل أو النساء اللواتي يخططن للحمل، ولكن الغرض هو إعلام النساء بصحة أجسادهن وتقديم معلومات دقيقة وصحيحة لتجنب القلق المفرط.

ما هي أعراض الحمل التي تظهر في الأشهر الأولى

تبدأ الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل تقريبًا بدون أي علامات واضحة.

لن تلاحظي بوادر الحمل المبكرة حتى الأسبوع الرابع، في هذا الوقت تتأخر فترة الحيض، يكون لديك القليل من آلام البطن والبقع.

يبدأ غثيان الصباح في الأسبوع الخامس أو السادس تقريبًا ويكون الغثيان والقيء معك طوال ساعات اليوم.

عند دخولك في الثلث الثاني من الحمل، تختفي معظم التغييرات التي تدل على الحمل، تحدثي إلى طبيبك عن أي أعراض تتداخل مع حياتك اليومية، بمساعدته يمكنك الحصول على حمل مريح وغير مؤلم.

نصائح تقليل مضاعفات الحمل

يمكن لبعض العلاجات المنزلية وطرق الرعاية الذاتية أن تساعد في تقليل أعراض الحمل غير السارة، العديد من الأدوية آمنة لتناولها أثناء تناول الأدوية، بما في ذلك المضادات الحيوية.

استشيري طبيبك لتتناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية أو أي مكملات وأمراض.

يمكن أن يساعد النظام الغذائي السليم والتمارين الرياضية في الحفاظ على الوزن وتقليل أعراض الحمل غير السارة، بعد الثلث الأول من الحمل، تجنبي الرياضة طويلة الأمد والاستلقاء على ظهرك.

  • ارتدِ أحذية مريحة، خاصة إذا كنت تعاني من تورم القدمين.
  • لالتقاط أطفالك أو أي شيء ثقيل من الأرض، قم أولاً بثني ركبتك ثم ارفعها
  • نامي على مرتبة صلبة مع وسادة على جانبك.
  • اختاري الملابس الداخلية المناسبة.
  • تناولي الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه والخضروات.
  • لتجنب الغثيان والحموضة المعوية، تناولي وجبات صغيرة، وتجنبي الأطعمة الدهنية واشربي كميات كافية من السوائل.

اقرأ المزيد:ما سبب آلام الأعصاب في اليد اليمنى؟ العلاج المنزلي